أساسيات الذكاء الاصطناعي

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 18 يناير 2014 - 9:09 مساءً
أساسيات الذكاء الاصطناعي

بمشروع الألف كتاب الثاني الذي يصدر عن هيئة الكتاب برئاسة الدكتور أحمد مجاهد (أساسيات الذكاء الاصطناعي ) للكاتب كيفن واريك – ترجمة هاشم أحمد – مراجعة د/السيد عطا.

الكتاب يبحث فى ماهية الذكاء الاصطناعي وفلسفته ومصطلحاته الفنية التي استخدامها المؤلف كي يغطى الكتاب كل جوانب الذكاء الاصطناعى التي تشمل الفلسفة والتكنولوجيا والطرق الأساسية,

وهناك روابط قوية بين ابتكار الحاسبات وظهور الذكاء الاصطناعي فبذور الذكاء الاصطناعي بُذرت من مدة طويلة قبل ابتكار الحاسبات الحديثة, ففي ستينيات القرن العشرين طرح نوبل وسيمون مشروعا لحل المشكلات العامة كان بمثابة الإسهام فى تطوير مجال الذكاء الاصطناعي وتمثلت فى برنامج متعدد باستخدام حاسوب آلي يهدف إلى محاكاة بعض الطرق البشرية لحل المشاكل ,

أما فى عقد الثمانينيات شهد الذكاء الاصطناعي طفرة ترجع إلى ثلاثة عوامل منها أن العديد من الباحثين سار على درب مكارثى وواصلوا تطوير نظم الذكاء الاصطناع من وجهة نظر عملية, كما بدأ التطور المتوازي للروبوت يأتى بتأثير بالغ على الذكاء الاصطناعي, وبشكل تدريجي بدأ مجال الذكاء الاصطناعي المتنامي يتطور ومن أبرز سمات هذا التطور انبثاق أفكار جديدة تنسق مع تنامي الذكاء الاصطناعي مثل طريقة “الوسطاء الأذكياء ” وهى طريقة تركيبية يقال إنها تحاكى المخ فى بعض جوانبها من شأنها أن تكامل بين وسطاء متخصصين يتناولون المسائل المختلفة على نمط المخ البشرى المقسم إلى مناطق مختلفة للاستخدام وفقا للحاجة .

وفى السنوات الأخيرة ركز النهج الحديث فى الذكاء الاصطناعي على اللبنات البنائية الأساسية للذكاء ووضعها معا, فهذا النهج تناول أعمال العقل من الخارج ثم محاولة تقليد أدائه فى نظام ذكاء اصطناعي وهذا النهج ناجح بصفة خاصة فى التعامل مع المهام المحدد المعالم والتي تحتاج إلى مجموعة محددة من القواعد الواضحة وخاصة عندما يحتاج الأمر معالجة مجموعة من مثل هذه القواعد فى إطار زمني قصير نسبيا وتكمن ميزة سرعة الجهاز فى استدعاء المعلومات من الذاكرة التحى تلعب دورا مهما فى هذا المجال. وتجسدت أبرز التطورات فى مجال الذكاء الاصطناعي وأكثرها إثارة من خلال ابتكار علم الروبوت ويمكن القول إن الروبوت الذكي هو مجرد تجسيد لكيان ذكاء اصطناعي  فعمليات  المعالجة لمجموعة متنوعة من المعلومات التي تمكن بشكل جماعي كيانا من أن يواصل بقاءه ذاتيا ويتركز أصلا علم الذكاء الاصطناعي فى أبحاث بحته ونظرية تدرس أساليب تمثيل النماذج فى الذاكرة الحاسوب.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بوابة شموس نيوز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.