الأصيلُ يرسمُ ……… لوحاتِ السِّحرِ

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 5 يناير 2019 - 2:47 صباحًا
الأصيلُ يرسمُ ……… لوحاتِ السِّحرِ

الشاعرة مرام عطية – سوريا

شموس نيوز – خاص

يتهادى وجههُ كظبيٍ يهدي الصَّباحَ زنبقةً يصافحها النسيمُ الوسنانُ ، فتلوحُ في صدرهِ غاباتُ النخيلِ تُساقطُ الرُّطبَ ، حسانُ الليمونِ تتنزَّهُ في بواديهِ وعلى شفاههِ عقيقٌ يغارُ الوردُ مِنْهُ يسكرُ العنبُ ، سحابُ أجفانِهِ المهدَّلةُ يهدبُ يمطرُ أشواقاً ؛ حين تلوحُ سمراءُ عبثَ الشتاءُ بجمالها ، ياللدهشةِ !أهناكَ لغةٌ سريَّةً للأرواحِ لا نفهمها ، و لانستطيعُ التعبيرَ عنها ها هو جسدها الربيعي يستقبلُ هدايا المطر ، تترنحُ أغصانه ، بلمسة نورٍ تتفتًّحُ براعمهُ الغافيةُ تحتَ أطباقِ الثَّلجِ، وعلى خصرها تميلُ سلالُ الزمرُّدِ 
النجومُ المضيئةُ تختفي ، تتوهُ الدُّروبُ تسمعُ لحنَ السواقي يردِّدهُ الصَّدى على مسامعها المتلهفةِ لقطراتِ نغمٍ ورديةٍ ، عيناها ترعى سنابلهُ الشَّقراءَ تتلهفُ للتفاتةِ نبضٍ من ياقوتةٍ حمراءَ تخفقُ بين الضُّلوعِ . 
برتقالةُ المساءِ تحكي للأصيلِ صورَ العذوبةِ فيكتبها قصيدةً نثريةً على خدِّ البحرِ يرشفُ شهدها قلبي الحزين ، وترسمها أبجديتي لوحاتِ سحرٍ : سمعتُ أنَّ الفاكهةَ اللذيذةَ تحفظُ في الثلاجةِ لتطفئَ العطشِ حين يجفُّ ضرعُ الأشجارِ ويلهثُ الزمنُ ، لكنَّ اللوحاتِ العابقةِ بالسِّحرِ التي يرسمها القلبُ بالألوان والأصواتِ والأريجِ ليتها تحفظُ ، أليستْ جديرةً بأن تُخلَّدَ !!
____________
مرام عطية

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بوابة شموس نيوز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.