الجهاز المركزي للتعبئة العامة والاحصاء – بيان مجلة السكان العدد 96

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 10 يوليو 2018 - 10:35 صباحًا
الجهاز المركزي للتعبئة العامة والاحصاء – بيان مجلة السكان العدد 96

القاهرة – من داليا جمال طاهر

بوابة شموس نيوز – خاص

الإصدار الجديد لمجلة السكان
“بحوث ودراسات” العدد (96)

أصدر الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء اليوم الاربعاء الموافق 4 /7/2018 العدد رقم (96) من المجلة النصف سنوية ( السكان – بحوث ودراسات) ويشمل هذا العدد أربعة دراسات تحليلية هى:

الملامح الديموجرافيه والإقتصادية لسكان مصر2017، أنماط الزواج وتكوين الأسرة ، تمكـــــين المــــــــرأة بمجــــــالي التعليــــــم والعمـــــــل في ظــل أهـــداف التنمية المستــــدامة، وأخيراً دراسة ترصد حال الأمية في مصر.

ويتم إتاحة المجلة على الموقع الإلكتروني للجهاز لكافة المستخدمين اعتباراً من 4 /7/2018 ويأمل الجهاز أن تحقق هذه الدراسات الفائدة المرجوة منها.

وفيما يلى عرض لأهداف وأهم نتائج هذه الدراسات:

· الملامح الديموجرافيه والإقتصادية لسكان مصر2017:

تهدف الدراسة إلى التعرف على الملامح الديموجرافيه لسكان مصر2017والخصائص الاجتماعية والاقتصادية للسكان فى مصر خلال الفترة (2017-2006)، وقد أظهرت الدراسة العديد من النتائج الهامة منها أن معدل النمو السكانى ارتفع من 2.08% خلال الفترة (1986 -1996) ليصل إلى 2.56% خلال الفترة (2006 -2017)، مع العلم أن معدل النمو ما بين (2016، 2017) %2.15 كما أوضحت الدراسة أن الكثافة السكانية للمساحة المأهولة بلغت حوالى 1394نسمة/كيلو متر مربع، وأن أعلى كثافة سكانية بين المحافظات المختلفة فى القاهرة حيث بلغت 50259 نسمة/ كم2 فى القاهرة

أوضحت الدراسة أيضاً ارتفاع السن عند الزواج الأول لكل من الذكور والإناث على السواء
كما أن العمر المتوقع عند الميلاد للذكور ارتفع من 66.5 سنة عام 2006الى 70.8سنة عام 2017. كما إرتفع للإناث من 69.1 سنة إلى 73.6 سنة خلال نفس الفترة.
· أنماط الزواج وتكوين الأسرة:
تهدف الدراسة إلى دراسة تطور معدلات الزواج فى مصر , والتعرف على خصائص السكان وفقاً للحالة الزواجية والقاء الضوء على ظاهرة الزواج المبكر والعنوسة، وتوصلت الدراسة إلى أن معدل الزواج إنخفض من 11 فى الألف فى عام 2010 الى 10.3 فى الألف عام 2016، وأوضحت الدراسة أنه طبقا لبيانات تعداد 2017 بلغ عدد المتزوجات من الإناث فى الفئة العمرية (أقل من 18سنة) 104 ألف حالة بإجمالي الجمهورية منهم 16.5 ألف بالحضر بمقابل 87.5 ألف حالة بالريف ، وبالنسبة لظاهرة العنوسة، فقد أظهرت البيانات أن عدد الإناث اللاتي لم يتزوجن بلغ 472 ألف حالة.
وأظهرت البيانات أيضاً أن أعلى نسبة من الإناث (35 سنة فأكثر) اللاتى لم يسبق لهن الزواج للحاصلات علي مؤهل جامعى فأعلى
·
· تمكين المــرأة بمجـالي التعليـم والعمـل:
تهدف هذه الدراسة إلى تسليط الضوء على تطور وضع المرأة بمجالي التعليم والعمل في ظل أهداف التنمية المستدامة خلال الفترة (2005 – 2017)، ومن أهم نتائج الدراسة إنخفاض نسبة الإناث الأميات من 37.2% عام 2006 الى 30.7% من تعداد عام 2017، وإن كان مازال حجم الفجوة النوعية بين
الذكور والإناث مرتفع، كما توصلت الدراسة أيضاً إلى ارتفاع نسبة الإناث الحاصلات على مؤهل جامعى من 7.9% في تعداد 2006 إلى 10.8% في تعداد
أظهرت الدراسة، وفقاً لنتائج مسح القوة العاملة، انخفاض نسبة القوة العاملة من الإناث من إجمالى قوة العمل خلال الفترة (2005 – 2017) ، أوضحت الدراسة أيضاً ارتفاع معدلات البطالة بشكل عام بين الإناث حيث بلغت 22.6% للإناث مقابل 4.9% للذكور عام 2010،بينما بلغ هذا المعدل 23.1% للإناث مقابل8.2 % للذكور عام 2017.
· الأمية في مصر:
تهدف هذه الدراسة إلى التعرف على معدل الأمية وخصائص الأميين من حيث النوع والعمر ومحل الإقامة، وأظهرت الدراسة أنخفاض نسبة الأمية من 39.4% عام 1996 إلى 29.7% عام 2006، ثم إلى 25.8% عام 2017، أوضحت الدراسة أن أعلى نسبة للأمية بين المحافظات لعام 2017 فى محافظة المنيا بنسبة 37.2% وأقلها كان في محافظة بورسعيد بنسبة 14.1%، أوضحت الدراسة أن هناك أربعة أسباب رئيسية لعدم إلتحاق الأميين بالتعليم، وهى على الترتيب عدم رغبة الأسرة ، الظروف المادية للأسرة ،عدم رغبة الفرد و صعوبة الوصول للمدرسة ، كما أظهرت الدراسة الإنعزال الشديد لفئة الأميين من المجتمع وعدم تمكنهم من استخدام الوسائل التكنولوجية الحديثة مثل الحاسب الآلى والأنترنت حيث بلغت نسبة مستخدمي الإنترنت بين الأميين 3 %فقط .​

كلمات دليلية
رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بوابة شموس نيوز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.