الحملة القومية لمكافحة سرطان الثدى

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 7 ديسمبر 2017 - 4:11 صباحًا
الحملة القومية لمكافحة سرطان الثدى

الحملة القومية لمكافحة سرطان الثدى ودور الهيئة القبطية الانجيلية

سناء فاروق تصوير عماداسحاق

بالاشترك بين ووزارة الصحة والمجلس القومى للمرأة والهيئة القبطية الانجيلية ومؤسسات المجتمع المدنى تقام حاليا بمعهد ناصر فعاليات حملة الاكتشاف المبكر لسرطان الثدى عن طريق توفير العيادات المتنقلة والمتمثلة فى عربات وزارة الصحة المجهزة بأحدث المعدات واجهزة الاشعة المتخصصة وقد انتقلنا الى هناك لنلمس عن قرب المجهود الكبير الذى يقام على ارض الواقع والتقينا بالاطباء المشرفين على الحملة والمختص التنموى بالهيئة القبطية الانجيلية الاستاذ مكاريوس ميلاد وبعض السيدات الخاضعين للكشف والاشعة.

فى البداية تقول الدكتورة شيرين مهدى استشارى مدير وحدة الطب النووى بمعهد ناصر وعضو لجنة الصحة بالمجلس القومى للمرأة عن مكافحة مرض السرطان وبداية الحملة نظرا لرغبة العديد من العاملات والموظفين بمعهد ناصر ان يطمئنوا على انفسهم ، فكيف نكون مصنفين كأكبر سنتر للاورام بالوزارة ولانستطيع ان تطبق علينا هذة الخدمة وبدورنا نقلنا هذا وعرضنا الموضوع على الدكتور هانى راشد مدير معهد ناصر وكان متفاعل جدا مع ذلك وتواصلنا مع الدكتورة عبير مغاورى مستشار وزير الصحة للاشعة ومدير برنامج صحة المرأة التى دعمتنا بالعربية ثم قام الدكتور هانى راشد بتشكيل لجنة من الدكتورة ريهام غلاب مدير العلاقات العامة والدكتورة دينا حفنى استشارى التغذية والدكتورة شيرين شبايك استشارى بنك الدم والدكتورة رشا عبد المتجلى استشارى الاورام والدكتورة شيرين مهدى استشارى مدير وحدة الطب النووى بمعهد ناصر وبدأنا معا العمل
وتم التواصل مع الهيئة الانجيلية للخدمات الاجتماعية الذين ساعدونا كثيرا حيثو ابدو رغبة ان يشتركوا معنا ويدعمونا وكانوا ياتون يوميا بعربتان او ثلاثة ينقلون بها السيدات من الاحياء والمناطق نظرا لوجود شراكه بينهم وبين الجمعيات الاهلية بهذة المناطق لتوقيع الكشف الطبى عليهم من شبرا والوراق وامبابة ومناطق اخرى عديدة
وعن دور الحملة تضيف الدكتورة شيرين بان السيدات فوق سن الاربعين يقومون بعمل الاشعة مجانا وفى حالة عدم ظهور اى اعراض او ثبوت للمرض ينتهى العمل معهم اما اذا ظهر المرض ولو بالشك نطلب من الحالة ان تقوم بعمل معينة اخرى فى الادارة العامة للاشعة واذا ثبت يقينا ان الورم موجود بالفعل يتم عرض الحالة على لجنة اورام تعقد كل يوم احد فى الادارة العامة لصحة المرأة ويتم على اساس ذلك العلاج اما بالكيماوى او بالجراحة مجانا وعن المشاكل التى تقابل الحملة تقول الدكتورة شرين المشكلة التى تقابلنا كانت فى السيدات اقل من سن الاربعين وعندهم تاريخ مرضى بالعائلة والتى افادتنا عنة الدكتورة عبير مغاورى بانهم وفرو جهاز حديث جدا يتم عرض هذة الحالات علية حيث يعطى نتائج جيدة جدا وقمنا بعمل الاتصالات اللازمة لتوفيرة وتؤكد الدكتورة شيرين على ان عربات الكشف سوف تظل بالمعهد حتى اخر حالة حسب اتفاق الدكتور هانى راشد مع الدكتورة عبير مغاورى
وعن تعاون معهد ناصر ومؤسسات المجتمع المدنى فى محاربة اورام الثدى تضيف الدكتورة شرين مؤسسات المجتمع المدنى هامة جدا لنا ونحن كعاملين فى هذا المجال لانستطيع بسهولة ان نصل للناس وهذا يتم عن طريق المجتمع المدنى فهم من يستطيعوا ان يصلوا بالمعلومة للناس نحن نوفر المكان والمعدات وهم طريقنا للوصول للناس وهناك شراكة جيدة بيننا وبين مؤسسات المجتمع المدنى والتى يمثلها هنا معنا الهيئة القبطية الانجيلية والدور الكبير الذى تلعبة وتفاعلها مع الجهات الرسمية فى العمل على محاربة امراض سرطان الثدى وتشير الدكتورة شيرين بان هذة الحملة ليست تقليدية وهى صادرة عن وزارة الصحة والوزارة بها مراكز اورام عديدة ولابد ان تصدر عنها توصيات تخدم العملية ونحن على اتصال كامل بالادارة لحساب نسبة الاصابة فكم تمثل وماهى الخطوات التى تتم فى العلاج حيث ان العلاج يتم من خلال الوزارة ووزير الصحة بنفسة مهتم جدا بتفعيل النظام والبرامج لعلاج المريض والتاكد من تمام ذلك

ويقول مكاريوس ميلاد مختص تنموى بالهيئة القبطية الانجيلية للخدمات الاجتماعية حيث تحدث عن تاريخ الهيىه اسسها الراحل الدكتور القس صموئيل حبيب وتم اشهارها بالتضامن الاجتماعى سنه 1960 وهى تخدم المجتمع دون التمييز بسبب الجنس والعرق والدين وتسعى الهيىه لتحسن الظروف المعيشيه للفقراء والمهمشين وتعمل الهيىه فى برامج مختلفه مثل التعليم والزراعه والتنميه الاقتصاديه والعمل مع الاشخاص ذوى الاعاقه والبيىه والصحه حيث نسعى من خلال برنامج الصحه الى رفع المستوى الصحى للمواطنين وبالاخص السيدات والاطفال من خلال مجموعه من التدخلات مثل ندوات رفع الوعى وحملات تنظيم الاسره والفحص والاكتشاف المبكر للامراض الفيروسيه وحملات للفحص والاكتشاف المبكر لسرطان الثدى وفى اطار ذلك يسر الهيىه التعاون مع وزاره الصحه ومعهد ناصر فى تنفيذ تلك الحملات حيث تقوم الهيئه بنقل السيدات المستهدفه الى مكان تواجد القافله بالمعهد وتنظيم سير العمل والخطط والمتابعه مع الحالات المكتشفه
وتقول الدكتورة ريهام غلاب نائب المدير العام للعلاقات العامة الخارجية عن سير الحملة بدئنا فى وضع تصور منذ البداية من المستهدفين ومن الرعاة الرسمين للحملة وعرضنا التصورات على وزير الصحة والسكان الدكتور احمد عماد الدين راضى حيث شرفنا برعايتة للحملة رعاية ادبية ومعنوية وقد بدأت الحملة من يوم 19/11/2017 وتستمر رسميا حتى 25/12/2017 ويمكن ان تذيد الفترة حسب الحاجة ووجود حالات تستدعى ذلك وتستهدف الحملة العاملين داخليا وخارجيا ومن جميع انحاء الجمهورية وتوجد بعض الشركات قدمنا لهم الدعوة من خلال المشاركة المجتمعية كما قمنا بحل بعض المشكلات مثل اعمار المتقدمين

وتقول الدكتورة دينا حفنى استشارى التغذية يوجد جزء كبير من الحملة عبارة عن ندوات تثقيفية لتوعية السيدات ويشمل فعليات اليوم القاء محاضرة عن التغذية السليمة وطرق الوقاية من السرطان حيث انة يمكن تجنب سرطان الثدى بل و يمكن منعها عن طريق تعديل السلوك الغذائى فالتغذية لها دور كبير حياتنا اما “التلوث – سوء التغذية – الاكلات السريعة – الدهون – السكريات” فلها تأثير سلبى على اجسامنا بل هى السبب الرئيسى لانتشار الاورام السرطانية كما توجد اشياء كثيرة يمكن عن طريقها تجنب الاورام السرطانية مثل تناول الخضروات والفاكهة فهى من اهم الاشياء التى تحتوى على الفيتامينات والمعادن وتصنف ايضا كمضاد للاكسدة القادرة على حماية الجسم ومنع تكوين الخلايا السرطانية ويوجد مايقرب من 40% من السرطانات يمكن تجنبها عن طريق التغذية السليمة كذلك الدهون المشبعة والموجودة فى الوجبات السريعة فهى احد اسباب تكوين الخلايا السرطانية كذلك الاغذية المحتوية على نسب كبيرة من السكر فهى من السموم البيضاء وايضا نقوم بالقاء العديد من المحاضرات والندوات للسيدات و الخاصة بالتوعية الطبية لكى ماتقوم السيدة بفحص نفسها ذاتيا كل شهر لتتوقع ما اذا كان لديها اى اورام من عدمة
وتقول احد الحالات التى وقع عليها الكشف الطبى من الوراق هذة خدمة جيدة جدا كنا فى حاجة اليها حيث ان اجراء هذة الكشوفات والاشعة فى الجهات الخاصة يتكلف مبالغ طائلة نشكر عليها وزارة الصحة والقائمين عليها بمعهد ناصر كما نشكر الهيئة القبطية الانجيلية التى تبدى اهتماما شديد حيث تقوم بتجميع السيدات واحضار اتوبيسات لنقلهم الى معهد ناصر لاجراء الكشوفات والاشعة وعودتهم مرة اخرى لمناطق سكنهم وكل ذلك مجانا دون اى مقابل

وتقول حالة اخرى حاجة جميلة جدا ومفيدة الاستماع وحضور الندوات التثقيفية حيث تعرفنا على اشياء هامة جدا ومعلومات كثيرة وقيمة عن طرق التغذية السليمة لتجنب الاصابة بالاورام السرطانية وطرق الفحص الذاتى التى يمكن ان تقوم بها السيدة لنفسها مجهود كبير يستحق الشكر لمعهد ناصر والهيئة الانجيلية

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بوابة شموس نيوز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.