الثلاثاء. سبتمبر 17th, 2019

بوابة شموس نيوز

إلكترونية – يومية – مصرية

العاصمة الإماراتية تشهد اختتام فعاليات أسبوع أبوظبي للتحدي

1 min read

عشاق الرياضة واللياقة البدنية والمأكولات يختبرون أفضل التجارب والعروض في اليوم الأخير لهذه الفعالية التي استضافت على مدى أسبوعٍ كامل أنشطة رياضية وترفيهية وحفلات موسيقية وتكللت بمواجهة حماسية ضمن بطولة UFC

أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة؛ السبت 7 سبتمبر 2019: استمتع عشاق اللياقة البدنية والغذاء والرياضة القتالية في العاصمة الإماراتية بطيفٍ واسعٍ من التجارب المشوقة مع اقتراب نهاية “أسبوع أبوظبي للتحدي 2019” الذي تميز بسلسلةٍ من الفعاليات والأنشطة الترويجية التي رسخت مكانة أبوظبي كوجهة رائدة للترفيه في المنطقة.

وبدأت فعاليات اليوم الأخير بمواصلة النسخة الأولى من “معرض أبوظبي للعضلات واللياقة البدنية” الذي شارك فيه مجموعة من مشاهير اللياقة البدنية أمثال جاي كاتلر الحائز على لقب ’مستر أولمبيا‘ لأربع مرات، وبطل رياضة بناء الأجسام المحترف مايك أوهيرن، واللذان قدما أداءً استعراضياً والتقطا الصور مع الجمهور، كما استعرضا بعضاً من أسرارهما حول كيفية تحقيق الأهداف البدنية وبناء مسيرة مهنية ناجحة في عالم اللياقة البدنية.

كما شهد المعرض تنظيم بطولات لرياضات الملاكمة التايلندية (مواي تاي) والكروس فيت وكمال الأجسام، بمشاركة نخبة من الرياضيين الموهوبين في المنطقة ممن استعرضوا مهاراتهم وقدراتهم أمام الجماهير التي انضمت إليهم في سلسلة من تحديات اللياقة البدنية.

وتتولى ’دائرة الثقافة والسياحة- أبوظبي‘ تنظيم ’أسبوع أبوظبي للتحدي‘ الذي ضم على مدى أسبوعٍ كامل مجموعة متنوعة من الحفلات والأنشطة الترفيهية وفعاليات الفنون القتالية واللياقة البدنية والعروض الترويجية في مختلف أنحاء المدينة. وشهد اليوم الأخير إقامة منافسة ’ألتيميت برجر‘ التي خاض فيها المشاركون تحدي حماسي لتناول قطعة برجر بوزن 1.5 كيلوغرام.

وكان لعشاق الترفيه نصيبهم أيضاً من الفعاليات المتميزة، حيث استمتعوا بالعرض الأول لفرقة السيرك الإثيوبية ’سيركوس أبيسينا‘ في مركز الفنون بجامعة نيويورك أبوظبي.

لمزيد من المعلومات والاطلاع على آخر المستجدات حول أسبوع أبوظبي للتحدي، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني:www.ADShowdownWeek.ae أو متابعة صفحة الفعالية على فيسبوك وإنستاجرام وتويتر من خلال الوسم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *