الأحد. يوليو 21st, 2019

بوابة شموس نيوز

إلكترونية – يومية – مصرية

العبور الى السماء

1 min read

الشاعرة سارة زوين – بغداد – شموس نيوز

ما بالُك أيها الماء!؟
ماذا أصابك لتصنعَ هذا الهراء!؟
كيف تستطيع ابتلاع الارواح!؟
الم تمنعك ابتسامة طفلٍ و وجه مراهقةٍ وشيبات امٍّ اولادها يحتفون بعيدها!؟
لم تبحر أجسادهم نحوك الا حبٍّ بضفافكَ…
ضنّوا أنك ستطفو باجسادهم وتكونُ سبيلاً لنجاتِهم … 
ابحرو باأتجاه الخطيئة 
فكُنت مشانقاً لِأرواحِهم
أصبحتَ تشبه صانعي الاموات
يادجلة ماذا ستقول للفرات؟
اطفالٌ سيكْبُرون فيك و أرامل
نساءٌ و رجالٌ سيتلون القران في قاعك
ستسير خلف نعشهم كل قطراتِ مائك 
إفعل لهم شيئاً صغيراً تكفيرا لخطاياك،

كن دافئاً ايها الماء..