برنامج “لِمَ؟” ينطلق في جولته الأولى للعام الدراسي الجديد

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 10 أكتوبر 2018 - 3:20 صباحًا
برنامج “لِمَ؟” ينطلق في جولته الأولى للعام الدراسي الجديد

إضافة عرض كيميائي تفاعلي جديد إلى مجموعة العروض التعليمية المشوقة

  • يهدف البرنامج للوصول إلى 15000 طالب وطالبة من مدارس أبوظبي والعين ومنطقة الظفرة ليشاركوا في عرض علمي مشوق وحيوي

  • يستكشف عرض “الكيمياء المشوقة” عالم التركيبات الكيميائية العجيبة وكيف تساعدنا في تشكيل عالمنا المعاصر

  • وفر البرنامج العلمي للطلبة فرصة التعرف على المواد العلمية والتكنولوجيات الحديثة

أبوظبي،9 أكتوبر 2018 – شموس نيوز – خاص

أعلنت دائرة التعليم والمعرفة عن انطلاق جولة جديدة من برنامج التوعية العلمية المدرسية “لِمَ؟” بالتزامن مع بداية الفصل الدراسي الأول، في رحلة علمية جديدة تهدف الوصول إلى 15 ألف طالباً وطالبة من مدارس أبوظبي، بهدف تعزيز سبل المعرفة بمواد العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات.

وتشهد جولة هذا العام من برنامج “لِمَ؟” إضافة عرض علمي جديد إلى مجموعة العروض والتجارب التفاعلية تحت عنوان “الكيمياء المشوقة”، وسيشرف فريق مؤهل من المرشدين العلميين والمدربين على إشراك طلاب مدارس أبوظبي في أنشطة العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات بأسلوب تعليمي مبتكر ومسلي، في سبيل تحفيزهم وتأهيلهم للالتحاق في المجالات العملية في أبوظبي.

وتقدم جولة برنامج “لِمَ؟” جلسات تعليمية تبرز المواد العلمية بطريقة مرحة ومبتكرة تهدف إلى تنمية روح الابتكار بين الطلبة في إطار منظومة علمية تغرس فيهم أسس التحليل العلمي والمنطقي، وتوضح لهم أهمية المجالات العلمية في كل جزء من حياتهم اليومية.

ويسلط العرض الجديد الضوء على عالم الكيمياء الواسع وأثره في عالمنا الحديث من خلال طرح عدة تجارب تفاعلية ومجموعة من العروض والاختبارات العملية التي توضح للطلبة ما هي المواد الأساسية والجزيئيات والذرات التي يتكون منها عالمنا، وكيف يمكن تحقيق المستحيل من خلال التعمق بالعلوم والوصول إلى أبعد الحدود.

وإلى جانب تقديم نبذة معرفية ترفيهية للطلبة حول المجالات العلمية، يركز عرض الكيمياء المشوقة على أحدث التطورات العلمية وأكثرها تشويقاً بما فيها التكنولوجيا الحديثة مثل تقنية النانو، بالإضافة إلى ذلك، يتناول العرض مجموعة من قضايا العصر المهمة مثل الاستدامة والابتكار.

ويجسد عرض الكيمياء المشوقة أكثر من مجرد درس علمي وعرض تعليمي، إذ أنه يساعد الطلبة على إدراك أهمية المجالات المهنية في العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات لمستقبلهم وبناء أسس علمية متينة تساعدهم في تخصصاتهم المستقبلية.

ويركز برنامج “لِمَ؟” الذي تنظمه دائرة التعليم والمعرفة – بدعم من الراعي البلاتيني شركة “مبادلة للاستثمار” على بناء طاقات متميزة وتحفيز الفضول العلمي لدى قادة الغد وإلهامهم في مجالات العلوم والتكنولوجيا. ويقوم برنامج “لِمَ؟” بتنظيم ثلاث جولات مدرسية تستمر لمدة ستة أسابيع خلال العام الدراسي للوصول إلى الطلبة من الصف الثالث وإلى الصف السابع في مدارس أبوظبي الحكومية والخاصة.

وقد حقق برنامج “لِمَ؟” منذ إطلاقه في عام 2012 نجاحا كبيراً واكتسب زخماً متزايداً على صعيد المدارس في الدولة، وارتفعت شعبية حلقاته التفاعلية بين آلاف الطلبة والمعلمين ونجح في إلهام الطلبة من أصحاب الهمم عبر ورش عمله التفاعلية المليئة بالمتعة والترفيه.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بوابة شموس نيوز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.