بساتينَ بالعطرِ تكحَّلتْ

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 14 نوفمبر 2017 - 12:56 صباحًا
بساتينَ بالعطرِ تكحَّلتْ

الشاعرة مرام عطية – سورية

حينَ ثارَ الشَّوقُ في ضلوعِ القمرِ
تمرَّدَ على شفاهِهِ الكرزُ
واستبدَّ بصحرائي نهرُ العطشِ
غمزتهُ أكوابُ العلَّيقِ …في البراري
حمائمها البيضاءُ غزتِ السُّحبَ
فانهمرَتْ أقماراً طرَّزتْ بالَّلهفةِ سريرَ القلبِ
من يصفُ أزرارَ الوردِ كيفَ شهقتْ
حينَ مرَّ عليها لهيبُ الكرزِ ؟!
أو يُتَرجمُ لغةَ الأمواهِ
في جذوعِ الشَّجر ؟!
هنا بلادٌ ماجَ السحرُ فيها فاذدهرتْ
أطالسُ من طلعِ النخيلِ ولدتْ
أتراها أندلسَ تهللتْ بالفتح ؟!
أم بساتينَ بالعطرِ تكحَّلتْ ؟!
كأنَّ نيسانَ وطَّدَ خيامهُ
بين سنابلكَ و فراتها
أيُّها الكرمُ أهذا ميقاتُ المطرِ ؟!

كلمات دليلية
رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بوابة شموس نيوز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.