السبت. ديسمبر 7th, 2019

بوابة شموس نيوز

إلكترونية – يومية – مصرية

تصريح مفوضة الحكومة الألمانية لحقوق اٌنسان بيربل كوفلر بمناسبة اليوم العالمي للقضاء على العنف الجنسي في حالات النزاعات

1 min read

كتبت: داليا جمال طاهر – شموس نيوز

بمناسبة اليوم العالمي للقضاء على العنف الجنسي في حالات النزاعات صرَّحت مفوضة الحكومة الألمانية لسياسة حقوق الإنسان والمساعدات الإنسانية بيربل كوفلر في 19 يونيو/ حزيران بما يلي:

“حالات اغتصاب، استعباد جنسي، دعارة قسرية، حمل قسري أو إجهاض – إن العنف الجنسي في حالات النزاع يعني معاناة مفجعة. بل وأكثر من ذلك: يُعد العنف الجنسي تهديداً للسلام والأمن. العنف الجنسي لا ينتهك فقط النساء والرجال والفتيات والصبيان على نحو فادح، بل يدمر أُسَرَاً ومجتمعات كاملة. لقد أصبح العنف الجنسي في كثير من الدول أثناء النزاع وبعد النزاع حادثة يومية على نحو سوف يستغرق أجيالاً كاملة حتى يكون في مقدور الناس الحياة من جديد دون خوف من العنف. يصنف مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة العنف الجنسي باعتباره جريمة يمكن أن تكون جريمة حرب أو جريمة ضد الإنسانية أو جزءاً من الإبادة الجماعية. إن جميع الدول الأعضاء مدعوة للعمل من أجل الوقاية من العنف الجنسي المرتبط بالنزاع ومكافحته.

نحن نكرس جهدنا في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة أيضاً لمكافحة العنف الجنسي في حالات النزاع وأسبابه. صَدَر في أبريل/ نيسان من العام الجاري بمبادرة من ألمانيا القرار رقم 2467، والذي يكافح إفلات الجناة من العقاب ويدعو إلى دعم الناجين من العنف.

إن المنظمات التي تَجِدُّ بلا كلل أو ملل من أجل الناجين من العنف تستحق اليوم خالص شكري. معاً يمكننا محاربة الإفلات من العقاب ودعم الناجين من العنف!

مصدر النص: وزارة الخارجية الألمانية

الترجمة والإعداد والتحرير: المركز الألماني للإعلام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *