تطبيق SOMA للمراسلة يطلق تحديثات أمنية لأنظمة أندرويد وiOS

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 20 سبتمبر 2015 - 6:36 مساءً
تطبيق SOMA للمراسلة يطلق تحديثات أمنية لأنظمة أندرويد وiOS

كتبت : داليا جمال طاهر
التحديث الجديد يعمل على تحسين خوارزمية التشفير ويزيل التراخيص غير الضرورية، ما يعزز أمن المستخدم وخصوصية البيانات
دبي/سان فرانسيسكو، 20 سبتمبر 2015: أطلق تطبيق SOMA، أسرع خدمة مجانية في العالم للمراسلة عبر الرسائل والصوت والفيديو، تحديثات أمنية لكل من أنظمة أندرويد وiOS، ليواصل بذلك تعزيز مزايا الأمن وحماية الخصوصية في التطبيق لملايين المستخدمين الذين يتمتعون بميزات SOMA التي لا تضاهى في التواصل مع الأصدقاء والأحبة في مختلف أنحاء العالم.
وبهذه المناسبة، قال لي جوو، المؤسس والرئيس التنفيذي لـ SOMA: “يتمتع SOMA بكامل مزايا الأمن والخصوصية، وتمنح هذه التحديثات المستخدمين المزيد من الثقة بإمكانية التمتع بالميزات الرائدة لهذا التطبيق أينما كانوا، ووقتما يريدون. نحن ننظر إلى حماية خصوصية مستخدمينا كأولوية قصوى، كما نلتزم بمواصلة تقديم التحديثات اللازمة لنضمن مكانة تطبيقنا باعتباره الأسرع، والأكثر موثوقية وأماناً في العالم.”
وقد تم بناء SOMA من الألف إلى الياء باستخدام تكنولوجيا رائدة على مستوى القطاع، مدعومة باختبارات شاملة ودقيقة لحماية خصوصية المستخدم. وتشمل التحديثات الجديدة تحسين خوارزمية التشفير، وهي مزيج من صيغة التشفير 2048 بت RSA و256 بت AES، التي تعد إحدى أكثر الخوارزميات المستخدمة في السوق أماناً اليوم.
وجاءت التحديثات الأخيرة بناءً على سياسات وميزات الأمن والخصوصية الصارمة المطبقة في SOMA. وتطبق هذه السياسات الأمنية على كافة الرسائل، بما في ذلك الاتصالات الصوتية والمرئية والرسائل النصية والصور والرسائل الصوتية في مختلف أنحاء العالم. وتشمل إجراءات الحماية:
يتم حذف كافة الرسائل بعد تسليمها إلى المستقبِل مباشرة، أيًا يكن مكان إرسالها أو استقبالها.
يتم حذف الرسائل التي لا يتم تسليمها حذفاً نهائياً بعد سبعة أيام.
لا يتم مطلقاً حفظ الرسائل في مخدِّماتنا أو في أية خدمة من خدمات السحابة بعد حذفها.
يتم تشفير كافة جهات الاتصال لدى المستخدمين، ولا يمكن معرفة أرقام الهواتف المحفوظة في هواتف المستخدمين عبر تطبيق SOMA للمراسلة.
وبالإضافة إلى تحسين التشفير، تضمنت التحديثات الأخيرة إزالة التراخيص الزائدة وغير الضرورية التي كانت تطلب من المستخدمين لتشغيل التطبيق، فضلاً عن إمكانية مشاركة المواقع والفيديوهات والجهات الاتصال وميزات أخرى جديدة طلبها المستخدمون من كافة أنحاء العالم. ويطلب تطبيق SOMA تراخيص المستخدم الأساسية فقط لا أكثر. وفي الواقع، يتطلب تطبيق SOMA تراخيص أقل من خدمات المراسلة المماثلة مثل WhatsApp وسكايب. ويتم طلب هذه التراخيص من أجل إتاحة الفرصة أمام المستخدمين لاستخدام ميزات التطبيق الرائعة مثل التقاط وإرسال الصور وتسجيل الرسائل الصوتية، والتحدث بالصوت والصورة، ومشاركة المواقع. ولن يقوم SOMA بالتقاط أي صورة أو فيديو، أو مشاركة موقع من دون تأكيد المستخدم.
وتابع لوو: “نحن ملتزمون بالعمل بلا كلل لاستباق التهديدات الأمنية وحماية خصوصية البيانات لدى مستخدمينا. لقد مثّل هذا، وسيبقى، جوهر عملنا وخدماتنا في SOMA”.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 1 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بوابة شموس نيوز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.