الأربعاء. يوليو 8th, 2020

بوابة شموس نيوز

إلكترونية – يومية – مصرية

تكريس الجهد ضد داعش في العراق وسوريا – ضمان تحقيق الاستقرار في المنطقة

1 min read

كتب: جمال الدين طاهر – شموس نيوز

من المقرر أن يواصل الجيش الألماني تكريس عمله ضد داعش في العراق وسوريا – ولكن من خلال عدد أقل من الجنود. من المزمع أن يقوم عدد أقصاه 700 جندي من الجنسين بدعم التحالف الدولي ضد داعش حتى 31 أكتوبر/ تشرين الأول 2020، وذلك وفقاً لقرار مجلس الوزراء.
يهدف التزام الجيش الألماني إلى ضمان تحقيق الاستقرار في المنطقة، ومنع عودة تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) وتشجيع المصالحة. بدلاً من 800 جندي سوف يتم الآن تكليف عدد يصل إلى 700 جندي فقط. يعتمد تخفيض عدد الجنود على تحسن الوضع الأمني، ولكن في الوقت نفسه يؤكد على ضرورة المشاركة الألمانية.
لا يزال من الضروري مواصلة الالتزام الألماني من أجل حماية ما تم تحقيقه والتوسع في خطوات التقدم ومنع التراجع فيما تم انجازه. المساهمة الألمانية تبرز التزام الشركاء الدوليين والإقليميين في مكافحة ضد داعش. يستند التكليف إلى طلبات وموافقة الحكومة العراقية.
يظل تفويض العراق الجديد دون تغيير في محتواه ويسري الآن حتى 31 أكتوبر/ تشرين الأول 2020. ومع ذلك فإن المساهمة الألمانية في الاستطلاع الجوي والتزود بالوقود في الجو محدودة حتى 31 مارس /آذار. بصرف النظر عن هذا فإن المشاركة في تطوير قوات الأمن العراقية وكذلك المساهمة الألمانية في التحركات الجوية لحلف شمال الأطلسي بطائرات أواكس ستستمر طوال فترة التفويض.
دعم قوات الأمن العراقية
من المهم الحفاظ على النهج الدولي والشامل والمشترك بين القطاعات حتى يتحقق مستوى من الاستقرار في المنطقة يوفر للسكان المحليين فرص حياة آمنة وتنمية مستدامة.
مهمة البعثة هي أيضا تمكين القوات العراقية من حماية الأمن في بلدهم. وهكذا تساهم القوات المسلحة الألمانية في ما يسمى ببناء القدرات في العراق.
مصدر النص: الحكومة الألمانية
الترجمة والإعداد والتحرير: المركز الألماني للإعلام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *