الأثنين. أغسطس 10th, 2020

بوابة شموس نيوز

إلكترونية – يومية – مصرية

“جونسون آند جونسون” تتبرع بـ”نيكوريت” لصالح مبادرة أممية تقودها منظمة الصحة العالمية

1 min read

حمايةً لأكثر من 5,000 من المدخّنين المهددين بمخاطر فيروس”كورونا المستجد” في الأردن

قدّمت شركة “جونسون آند جونسون لصحة المستهلك” تبرّعات عينية من منتجها الخاص بمحاربة التدخين “نيكوريت”، استجابة لمبادرة تهدف في إطار تعاون أممي إلى تقديم الدعم للمدخنين المهدّدة صحتهم أكثر من غيرهم بأخطار الإصابة بفيروس كورونا المستجد، عن طريق مساعدتهم في الإقلاع عن التدخين.
وترمي المبادرة المسمّاة “مبادرة الوصل” إلى دعم الجهود الدولية لمكافحة التدخين، في إطار شراكة بين منظمة الصحة العالمية وكل من فرقة عمل الأمم المتحدة المشتركة بين الوكالات المعنية بالوقاية من الأمراض غير المُعدية، وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، ومنظمة “باث” الصحية العالمية.
ويهدف التعاون بين هذه الجهات إلى مساعدة المدخنين على الإقلاع عن التدخين، ولا سيما منهم العاملون في الخطوط الأمامية بالقطاع الصحي، ممن يواصلون بذل الجهود في جميع أنحاء العالم لمكافحة جائحة فيروس كورونا المستجد. وكانت منظمة الصحة العالمية وفرقة عمل الأمم المتحدة المشتركة بين الوكالات المعنية بالوقاية من الأمراض غير المُعدية، دعتا الشركات، في إطار هذه المبادرة، إلى المساعدة في تحقيق أهدافها.
ومن المقرّر أن تتعاون كل من منظمة الصحة العالمية وفرقة عمل الأمم المتحدة المشتركة بين الوكالات المعنية بالوقاية من الأمراض غير المُعدية، مع وزارة الصحة الأردنية لتنفيذ برامج شاملة للإقلاع عن التدخين باستخدام طرق مثبتة مثل مبادرة الوصل، وبرامج الرسائل النصية القصيرة، فضلًا عن علاجات استبدال النيكوتين، مثل منتجات “نيكوريت”.
وتكفي التبرعات التي قدّمتها “جونسون آند جونسون لصحة المستهلك” من المنتج العلاجي “نيكوريت إنڤيزيباتش” Nicorette® InvisiPatch، لاستخدام أكثر من 5,000 شخص من المدخنين في الأردن، أحد البلدان العديدة المتأثرة بالجائحة.
وبهذه المناسبة، أكّد ثيبوت مونغون النائب التنفيذي للرئيس ورئيس مجلس الإدارة العالمي لشركة جونسون آند جونسون لصحة المستهلك، أن الأمراض المرتبطة بالتدخين تظلّ “من أكثر أسباب الوفاة التي يمكن الوقاية منها في العالم”، معربًا عن فخره بتزويد الناس بالمنتجات والحلول التي يمكن أن تساعدهم على عيش حياة صحية، وقال: “لطالما ساعد لصقات “نيكوريت” المدخنين على الإقلاع عن التدخين طوال أكثر من 40 عامًا”.
وتشير الإحصاءات إلى وجود 1.3 مليار مدخن حول العالم، ولكن 30 بالمئة منهم فقط قادرون على الحصول على خدمات جيدة يمكن أن تساعدهم في الإقلاع عن التدخين. وتثير هذه المشكلة قلق الخبراء، لا سيما خلال جائحة كورونا، إذ تؤكّد منظمة الصحة العالمية أن التدخين يضعف وظائف الرئة، مما يصعّب على الجسم صدّ الفيروسات، سواء التاجية أو غيرها، هذا عدا عن تأكيد المنظمة بأن التبغ بحدّ ذاته عامل خطر مسبب لأمراض القلب والأوعية الدموية وأمراض الجهاز التنفسي والسكري، وهي حالات يمكن أن تُعرّض المصابين بها لخطر أشدّ إذا ما أصيبوا بفيروس كورونا المستجد.
من جانبها، أعربت ماريا كريستينا بروفيلي ممثلة منظمة الصحة العالمية في الأردن، عن “امتنان المنظمة للتبرع السخيّ الذي يؤازر الجهود الحالية التي نبذلها في إطار البرنامج الشامل لمكافحة التدخين في الأردن”، مؤكّدة أن العلاج ببدائل النيكوتين “يمكن أن يساعد آلاف المدخنين في الأردن على الإقلاع عن التبغ وعيش حياة أكثر صحة”.
هذا وتخطّط منظمة الصحة العالمية وفرقة عمل الأمم المتحدة المشتركة بين الوكالات المعنية بالوقاية من الأمراض غير المُعدية، في الأشهر المقبلة، لإطلاق برامج مماثلة في بلدان أخرى حول العالم، أثناء أزمة الجائحة وما بعدها، وذلك بدعم من شركائهما في القطاعين العام والخاص.
ويمثّل هذا التبرع المقدّم من جونسون آند جونسون لصحة المستهلك جزءًا من التزام بقيمة 50 مليون دولار من قبل مجموعة شركات “جونسون آند جونسون” و”مؤسسة جونسون آند جونسون” لدعم العاملين في الخطوط الأمامية للتصدي لجائحة كورونا. ويشمل ذلك الالتزام تقديم الوجبات الغذائية ومعدات الحماية والتدريب الإضافي وبرامج دعم الصحة النفسية.