الخميس. يوليو 18th, 2019

بوابة شموس نيوز

إلكترونية – يومية – مصرية

حرق محمد صلاح

1 min read

بقلم د. مها العطار – مصر

بوابة شموس نيوز – خاص

 

ما حدث مؤخرا لإصابة لاعب الكرة الشهير محمد صلاح جعلنى أخرج عن صمتى الذى عاهدت فيه الله على قول الحقيقة للناس .. لقد دمرنا محمد صلاح بجهلنا كما دمرنا كل حاجة حلوة فى حياتنا ؟!
كنت أشاهد ما يحدث فى صمت وأنتظر نتيجة الافعال والممارسات السيئة التى نقوم بها فى حياتنا .. وأتألم كل يوم عند مشاهدة بكاء أم أو أب على إبنة الذى مات فجأة بدون أسباب .. والأسباب موجودة ولكن لم يلتفت لها أحد !؟
كتبت مرارا وتكرارا أن الحياة الخاصة لا يجب عرضها على الملأ وأن الصور الشخصية سلاح يمكن أن يقتل صاحبة بل ويقتل أغلى ما نملك .. قلبى ينفطر حزنآ على الأم التى تبكى طفلتها بعد ان ماتت بدون سبب نتيجة نشر صورة إبنتها على الفيس وهى تحملها فى صنية وكأنها ذبيحة وتكتب عليها .. ” ماحدش عايز يأكل “؟! وبالفعل ماتت الطفلة نتيجة تصرفات أمها !!
وزوجة تتباهى بزوجها على الفيس وتضع صورتة بكلمات حب وعشق أمام كل الناس .. ثم تتعجب من موت زوجها بعد يومين فقط نتيجة لأفعالها !؟
فاكرين صورة محمد صلاح مقلوبة على الطائرة بعكس إتجاه الطيران .. ترمز للسير عكس الاتجاة .. وكأننا نقول محمد صلاح طير أنت !!
فاكرين صورة محمد صلاح على فانوس رمضان .. ترمز إلى وضع الشخص على النار .. وكأننا نقول محمد صلاح إتحرق !!
مؤخرآ الصورة التى أخذت معها قلبى .. محمد صلاح فى الملعب والاحتفال مع أبنتة وزوجتة !! وتم نشر الصور والفيديو وهو سعيد وسط عائلتة الصغيرة وتعليقات الناس على إبنتة وزوجتة لدرجة الدخول فى رحم الزوجة لمعرفة الطفل الثانى الذى لم يولد بعد !! كان ذلك منذ أيام قليلة من إصابة محمد صلاح .
محمد صلاح هو شخص يشبهنا جميعآ ولا يعرف سر طاقتة التى تتلاشى كل يوم عن قصد أو بدون قصد !! الموضوع أخطر من ذلك .. الموضوع طاقة شعب .. طاقة بلد .. طاقة أمة !؟
أقول لكل الناس إتقو الله فى أنفسكم .. إتقوا الله فى أحباءكم .. إتقوا الله فى أفعالكم .. لا نحتاج الأن لعدو ؟ لقد أصبحنا عدو أنفسنا .. ندمر أنفسنا بأيدينا .. الجهل هو السمة الغالبة فى تصرفاتنا .. الحقيقة أمام أعيننا ولا نراها !! هل علمتم الأن سبب تحريم الصور من الله .. هذه هى الحكمة .. إستخدام الصورة فى مكانها الطبيعى .. حتى لا تسىء للشخص وتؤثر عليه .. علم الطاقة يحذر من إستخدام الصور .. علم الطاقة هو علم الله .. وأسرارة تكشف الأن .. تفكروا
دكتورة #مهاالعطار #طاقةـالمكان #إصابةـمحمدـصلاح #لاتحرقوـصلاح

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *