الثلاثاء. يوليو 23rd, 2019

بوابة شموس نيوز

إلكترونية – يومية – مصرية

حزب الجيل يرحب بالتعديلات الوزارية

1 min read

كتبت داليا جمال طاهر:

رحبت اللجنة التنفيذية لحزب الجيل الديمقراطى فى بيان لها صدر اليوم بعد إجتماعها برئاسة ناجى الشهابى عضو المجلس الرئاسى للجبهة المصرية بالتعديلات الوزارية التى طالت ستة حقائب وزارية وأستحدث وزارتين للسكان والتعليم الفنى والتدريب.

وقال البيان إن هذا التعديل طالبنا به فى حزب الجيل على لسان رئيسه منذ أكثر من ستة عشر عندما لاحظنا الفشل وقلة حيلة الحكومة فى التعاطى مع المشاكل الحياتية التى يعيش تحت وطأتها الشديدة الشعب المصرى الصابر والمكافح .

وأكد الجيل فى بيانه إن هذا التعديل تأخر كثيرا وكان يجب أن يشمل وزراء المجموعة الاقتصادية الذين فشلوا فى تقديم حلول حقيقية للمشكلات التى تواجه الصناعة والتجارة والاقتصاد المصرى بصفة عامة وأتخذوا من المؤتمر الاقتصادى شماعة يخفوا ورائها فشلهم الكبير وعلقوا آمال كبيرة على المؤتمر الاقتصادى الذى سيضخ مشروعات جديدة كما هو متوقع ولكنه لن يحل المشاكل العالقة بالاقتصاد المصرى وبقائه حتى الان بدون حلول تضخ الدماء فى شراينه المتصلبة نتيجة الأحداث التى جرت عقب 25 يناير 2011 شهادة فشل كبيرة للحكومة ووزارئها ووصل الغضب الشعبى منها الى أعلى درجاته.

وأكد ناجى الشهابى رئيس حزب الجيل إن هذا التعديل المفاجئ والذى تم فى سرية شديدة جاء ليمتص الغضب الشعبى المتزايد وليعطى لحكومة محلب قبلة الحياة اللازمة لبقائها حتى الانتخابات البرلمانية .

وقال رئيس حزب الجيل انه يجب علينا تحية اللواء محمد إبراهيم وزير الداخلية السابق، على الدور التاريخى الذى آداه لخدمة مصرنا في أدق وأصعب مرحلة من مراحل تاريخنا الحديث، وأضاف أن مصر بكل وطنييها تنظر بكل التقدير والاحترام لهذا الرجل الذى يستحق التكريم لحمله أمانة حماية الوطن وأستعادة الأمن والأمان في بلد كان يواجه حرباً شرساً على أمنه وسيادته الوطنية والقومية، .

وأكد الشهابى أن التاريخ لايمكن أن ينسى وهو يسجل تاريخ ثورة 30 يونيو أن يذكر أسمه بحروف من نور كشريك لقائد الثورة حمل كفنه على يديه وإنحاز للشعب وواجه المخطط التدميرى وحافظ على سلامة الوطن الغالى ، ولا شك أن مصر كلها تنتظر أن يتم تكريم اللواء محمد إبراهيم تكريماً يليق به ولايقل عن التكريم الذى طالبنا به من قبل للرئيس المؤقت المستشار عدلى منصور

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *