حصول المناضل والاسير المحرر والباحث الفلسطينى “سامى الاخرس ” على درجة الدكتوراه بالعلوم السياسية بتقدير امتياز من جامعه ام درمان بالسودان

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 27 أبريل 2014 - 10:00 مساءً
حصول المناضل والاسير المحرر والباحث الفلسطينى “سامى الاخرس ”  على درجة الدكتوراه بالعلوم السياسية بتقدير امتياز من جامعه ام درمان بالسودان

منحت جامعة أم درمان الإسلامية بالسودان الباحث الفلسطيني سامي محمد أيوب الأخرس درجة الدكتوراه بتقدير ” ممتاز”، وذلك نظير دراستة الموسومة بعنوان” السياسات الرسمية والشعبية لتركيا في ظلّ حزب العدالة والتنمية تجاة القضية الفلسطينية من عام 2002 حتى 2008″، ونظرًا لأهمية الدراسة وحيويتها، وبما أنها الدراسة الأولى في الشأن التركي – الفلسطيني الّتي تتناول هذا الموضوع بعمق وتفصيل فقد أوصت لجنة التحكيم المكونة من د. عبد المنعم صالح، والأستاذ الدكتور عبده موسى، والدكتورة إكرام صالح بأن تقوم الجامعة بنشر الدراسة وتعميمها والتأكيد على أنها الدراسة الأولى في المنطقة العربية، وستكون إضافة بحثية حقيقية للمكتبة الأكاديمية العربية.

حيث أن الدراسة تناولت الأبعاد التاريخية للأطماع الصهيونية في فلسطين منذ السلطان عبد الحميد الثَاني، والسياسات العمانية نحو المسألة الفلسطينية والأطماع الصهيونية، كما تناولت السياسات الرسمية للحكومات التركية في الجمهورية العلمانية، وتأثير هذه السياسات على المستوى الشعبي التركي، وتعمقت الدراسة في الربط بين أحزاب الإسلام السياسي التركية وبين السياسات الشعبية التركية نحو القضية الفلسطينية. كما وتعمقت في سياسات حزب العدالة والتنمية في الولايتين الأوليين لحكمه على القضية الفلسطينية. وخلصت الدراسة للعديد من النتائج الهامة، كما وصاغ الباحث عدة سيناريوهات مستقبلية للسياسات التركية نحو القضية الفلسطينية، والمواقف التركية سواء على مستوى العلاقة بين ” إسرائيل” والسلطة الفلسطينية، أو بين طرفي الصراع الفلسطيني، الضفة الغربية وغزة.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بوابة شموس نيوز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.