دار الإفتاء ترد على تقسيم المتطرفين للمجتمعات إلى ديار كفر وحرب

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 3 فبراير 2019 - 3:11 مساءً
دار الإفتاء ترد على تقسيم المتطرفين للمجتمعات إلى ديار كفر وحرب

كتبت: داليا جمال طاهر – شموس نيوز

فيديو رسوم متحركة جديد دار الإفتاء في فيديو “موشن جرافيك”: مجتمعاتنا ليست بدار كفر ولا دار حرب كما تزعم الجماعات الضالة بل ديار سماحة ومحبة مصطلح دار الكفر ودار الإسلام تعتبره التيارات المتطرفة من أصولهم المهمة لتغييب البسطاء تقسيم المجتمع إلى دار كفر ودار إسلام أصبح لا مبرر لوجوده في ظل العلاقات والمواثيق الدولية الحديثة علاقة المجتمعات المسلمة مع المجتمعات الأخرى قائمة على التعارف والتعاون

أكدت دار الإفتاء المصرية أن مجتمعاتنا ليست بدار كفر ولا دار حرب كما تزعم الجماعات الضالة، بل ديار سماحة ومحبة وأخوة يعيش فيها المسلمون مع غيرهم تحت مظلة الوسطية، وترفع فيها شعائر الدين ولا تغيب عنها أحكام الشريعة.

وأوضحت الدار في فيديو “موشن جرافيك” أنتجته وحدة الرسوم المتحركة التابعة للدار أن مصطلح دار الكفر ودار الإسلام تدور حوله كثير من أفكار التيارات المتطرفة  وجماعات الخوارج البغاة، بل يعتبرونه من أصولهم المهمة لتغييب أفكار البسطاء.

وأضافت أن هذا المصطلح مجرد اصطلاح فقهي ورد النص عليه في بعض الكتب التراثية ضمن سياقات مكانية وزمانية محددة، وليس من ثوابت الشريعة ولا منصوصًا عليه في الكتاب ولا السنة.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بوابة شموس نيوز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.