الأثنين. فبراير 24th, 2020

بوابة شموس نيوز

إلكترونية – يومية – مصرية

علي أصلكم…. بانوا !

1 min read

بقلم داليا جمال – شموس نيوز

صحيح كتر خيرك يا شدة عرفتينا حبايبنا اللي بجد ، من الحبايب اللي حبهم آخره كلام في كلام يطلع عليه النهار يطير ، وكشفتي معادن شخصيات ومشاهير كنا فاكرينهم معادن أصيله طلعوا قشره ! وكمان من النوع الرخيص اوي !

فلم يكن هناك مشهد سينمائي يمكن أن يعتصر القلوب ويهز الضمير الإنساني أكثر من مشاهد عذاب ضحايا انفجار معهد الأورام بفعل إرهابي خسيس، ولم تكن هناك صورة أشد بشاعة وألما وقهرا من صورة أم تحتضن بقايا طفلها الذي حملته لتلقي العلاج في معهد الأورام لتحميه وترحمه من آلام السرطان، فإذا بها تحمله جثة متفحمة، أو بقايا أشلاء متناثرة، في مشهد مأساوي تشيب له الولدان. 
وكغيري من المصريين.. توقعت أن تنهال التبرعات من رجال السياسة وأساطين الأعمال والبزنس ، ونجوم ونجمات الفن والغناء والتمثيل، ممن حققوا ثرواتهم الطائلة من جيوب الشعب المصري الذي منحهم الحب والشهرة والنجومية، وأغدق عليهم الأموال بسخاء وكرم منقطع النظير .
لكن خابت آمالي وتوقعاتي وسقطت النجوم من أعاليها، بعد أن أثبت اغلبهم أن ما يتشدقون به من دعاوي الوطنية، وأغاني الإنسانية، مجرد كلمات جوفاء، فلا هانت عليهم الأموال، ولا ألزمتهم الوطنية بأن يشاركوا في تخفيف آلام المصريين المكلومين، أو رد الجميل للشعب الذي طالما ساندهم وصنع شهرتهم، ومنحهم مكانة لم يكونوا أهلا لها..

فعلا.. كتر خيرك يا شده اللي عرفتينا بعد كده هنتبرع بفلوسنا لأي مستشفيات، و نتوقف عن دعم المتاجرين بمرض أولادنا في إعلانات تسول لجمع تبرعات بالملايين لصروح طبية رفضت استقبال أطفال معهد الأورام، وفضلوا إلقائهم في الشارع ليواجهو مصيرهم المظلم والمرض ينهش أجسادهم الحيله. 
كتر خيرك يا شده… اللي عرفتينا من يستحق حب واحترام المصريين وتبرعاتهم… ومن وجب علينا أن نسقطهم من حساباتنا إلى الأبد… لأنهم لما على أصلهم بانوا… طلعوا قشره.. مجرد قشره ما تساويش.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *