الأثنين. أغسطس 10th, 2020

بوابة شموس نيوز

إلكترونية – يومية – مصرية

عيد الأضحي في النوبة الغريقة

1 min read

المؤرخ النوبى يحىي صابر

المؤرخ النوبي يحيى صابر – شموس نيوز

وعيد الاضحي في النوبة الغريقة كنا نطلق عليه (كورري داوو) اي العيد الكبير او (ادين كورري edean korry) اي عيد الرجال لأن الرجال هم الذين يقومون بذبح الاضحية وقد كان لي شرف تعلم ذبح الاضحية حينما بلغت مبلغ الرجال ..

والاسر النوبية في النوبة الغريقة كانت تهتم بتربية الاضحية مهما كان المستوي الاقتصادي للاسرة وقد كانوا يهتموا بذلك اهتماما كبيرا وكانوا يقومون بتربية ما يضحي به ورعايته لمدة عام تقريبا !!.. فقد كان ذلك من الاولويات .. حيث تلاشت الان تلك العادة في النوبة المستنسخة واصبحوا يقومون بالشراء من الغير ..

واذكر انني قلت يوما لخالي المرحوم ابراهيم امام وكان يهم بشراء الاضحية في النوبة المستنسخة بعد الهجرة مباشرة .. قلت له احنا لو اشترينا اللحمة بالكيلو ارخص فقال لي رحمه الامر لا يقاس بذلك وانما هي اضحية كما امرنا رسولنا الكريم صل الله عليه وسلم بصرف النظر عن اقتصادية شراء اللحم بالكيلو ..

وفي النوبة الغريقة قريتنا كانت مقسمة الي نجوع فكنا ولمدة ثلاثة ايام نتناول طعام الغذاء في نجع والعشاء في نجع اخر وهكذا وطبيعي ان الطعام كان واحدا فتة مع اللحم تتصدرها رأس الاضحية ..

وكان الاطفال يأكلون ايضا مع الكبار ولكنهم مع اقرانهم في نفس المضيفة .. واذكر ان احدنا كان يهم بخطف عين الاضحية فخطفه منه اخر فصرخ قائلا (مانجنغا مانجنغا ) اي اه ياعيني اه ياعيني فسمعه والده رحمه الله وكان قريبنا وسكندري اللهجة وقال له (عينك اليمين ولا الشمال ياللا) ولا ادري هل حجم الألم الذي يقع علي العين اليمني يختلف عن اليسري ؟!..فرد عليه قائلا بالنوبية (ايغدين مانجللي) اي عين الخروف .. فرد عليه (كسفتنا يابن ….وكناه باسم امه.. ). وعلت الضحكات والقهقهات … كل عام وانتم بخير ..#يحيي_صابر