السبت. أغسطس 17th, 2019

بوابة شموس نيوز

إلكترونية – يومية – مصرية

عِـشْـقُ ُ وظـنـون

1 min read

قصيدة للشاعر/النخيلي محمود رفاعي
هَـوَيْـتُ الرموش وسِـحْـر العـيـونْ
وضِحْـكَ الـشـفـاه وهَـمْس الجفونْ
وأعـشق فـيـكِ الـجـمال الـمُـصَـفَّى
وأعــشــق فــيــكِ هــذا الــجـنـونْ
وتـِلـك الــرعــونـة في مُـقـْلـتـَـيـْكِ
وذاك الـتَّـحــدِّي وهـذا الــفـُـتـونْ
على ضِـفـَّـتـَـيْـكِ تـمـوج الأمـاني
على شـاطـئَـيْـكِ تـئِـن الـسـنــونْ
وهـذا الــمـزيـج من الأمـسـيــات
ســؤالُ ُ تـَـمـرَّدَ فـي مُـهــجــتــي
لـيـزرع فـي جـانِـبـَيَّ الـشـجــونْ
فــأســأل عــنــكِ كــل الــبــحـــار
وأســأل عـنـكِ حَـكَـايــا الـغـــرام
وكـل الـلـغـات و كـل الــمُــتــونْ
لماذا أنـتِ تــَمَـلَـكْـــتِ دَرْبـــي؟!
لماذا أنـتِ تـَصَــيَــدتِ طـيــري؟!
وكيف اسْـتَـبَحْتِ مِنّي الغصونْ؟!
لـماذا أنــتِ دون الــنــســـــاء؟!
لماذا عـيـونـكِ دون الـعــيــونْ؟!
وأيـن الـيـقـيـن على شـاطـئَـيْكِ؟!
وأيـن الــمـلاذ..وكـيـف يـكـونْ؟!
تــتــوه بــدربــكِ كـل الأمــانـي
ويـرحـل عـمري خلف الـظـنونْ
وأعْــلَــمُ أنــكِ كُــلُّ الــحــيــــاةِ
وأعـلـم أنــكِ سَــيـْـفُ الـمَـنـونْ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *