فراشتا نبضٍّ …. تبدعانِ أعراسَ الفرحِ

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 18 فبراير 2018 - 11:54 مساءً
فراشتا نبضٍّ …. تبدعانِ أعراسَ الفرحِ

بقلم مرام عطية – سورية

طفلتانِ من سلالةِ الزَّهرِ ك – فراشتي حقلٍ ، تغرِّدانِ كالبلابلِ على أغصانِ صدري كلَّ وقتٍ ، تدغدغانِ أحاسيسي برهافةِ النَّغمِ ، تمسحانِ دمعتي حين تغزوني أسرابُ الأسى ممزقةً وريقاتٍِ غضةً في عمري ، تتسلقانِ عرائشَ قلبي عاشقتينِ للنَّبضِ كالنَّدى لأوراقِ الوردِ ، وتبعثرانِ ألعابهما الآسرةِ لغزالاتِ في مراعي عينيَّ على عشبِ حديقتي تارةً وتارةً في غرفتي غير مباليتين بطقوسِ ترتيبٍ أو أناقةٍِ استهلكتْ طويلاً شغفَ روحي ، تسقيانِ الصَّباحَ الشَّاحبَ كؤوسَاً عذبةً من البهجةِ ، كما يسقي السَّحابُ شلالَ أشواقهِ أقاليمَ عطشى فترتوي ، توقظانِ النَّبتَ في حقولي من وسنِ الشِّتاءِ ، وتلبسانهُ ثياباً سندسيةً مترفةً ؛ فتشرقُ من شدوهما أقمارُ الفرحِ على الأرائكَ الحزينةِ ، على الأسرةِ والشرفاتِ التي تسللَ إليها التَّصحرُ ، وغادرها بريقُ الحبِّ منذُ زمنٍ بعيدٍ في منزلي .

كم أودُّ أنْ أزرعَ أحلامي الثريَّةَ بالجمالِ بأرضهما و أحررهامن أصفادِ الظُّلمِ و أنيابِ الجهلِ ؛ ليفرشَ الغدُ لهما بساطَ الهناءِ والرَّغدِ وتنحسرَ أمواجُ الألمِ والفقرِ الباردةُ !

الْيَوْمَ تركتُ فراشاتِي يزَيِّنَّ غرةَ آذارَ القادمِ من بلادٍ بعيدةٍ ضيفاً حبيباً بشريطِةٍ خضراءَ، يكحِّلْنَ عينيهِ بميلٍ أزرقَ بديعٍ ، ويسرِّحْنَ شعرهُ بمشطِ الَّلهفةِ .
بينما كانتْ فراشاتُ الرِّياضِ تدورُ معَ العصافيرِ والنَّحلِ ، تداعبُ وجناتِ شجيراتِ الَّلوزِ والدُّراقِ العاجيّـَةَ و تغزلُ وشاحاً بهيَّاً للرَّبيعِ مطرِّزةً الأفقَ بلوحاتٍ حريريةٍ من ألوانِ قوسِ قزحَ .

ما أجملهما فراشتي نبضٍّ تعيدانِ للطفولةِ أراجيحَ العيدِ ال سرقتها الحربُ وتصوغانِ عالماً جديداً يتهادى النورُ في أرجاءِ مدنهِ النديِّةِ
أناشدكَ أيها الرَّبيعُ السَّنيِّ ، أن تضُمَّهما إلى كنائسكَ المقدَّسةِ ليقيما أعراسَ الدَّهشةِ في القلوبِ النَّقيةَ ويدعوا كلَّ البائسينَ و المحرومينَ من مُتعَ الحياةِ البسيطةِ إلى حفلاتِ الفرحِ الرَّاقصةِ مجاناً كما وهبها لهم الإله .
يا خبزَ السَّلامِ حاااااااان موسمُ اللقاءِ ، هيا أقبلْ ، فهناكَ مهجٌ غرثى لكسرةِ حبورٍ ، عطشى لقطرةِ فرحٍ ، تنتظرُ التفاتةَ حنانٍ من رمشكَ المعطارِ .
——
◦ مرام عطية

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بوابة شموس نيوز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.