فن العزف على الكمان والموسيقى فى الإسلام

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 10 يناير 2019 - 10:18 مساءً
فن العزف على الكمان والموسيقى فى الإسلام

كتبت: داليا جمال طاهر

بوابة شموس نيوز – خاص

عالم الموسيقى تتألق بأواخر إصداراتها

فن العزف على الكمان والموسيقى فى الاسلام

رانيا يحيى سعيدة بميلاد إصدارات جديدة لعالم الموسيقى

صدر مؤخراً عن سلسلة عالم الموسيقى التابعة للهيئة العامة لقصور الثقافة كتاب تحت عنوان فن العزف على آلة الكمان للاستاذ الدكتور محمود بيومى ،والكتاب كما جاء على لسان رئيسة تحرير السلسلة الدكتورة رانيا يحيى فى مقدمة الكتاب ” الكمان آلة موسيقية مصدر لأعذب وأرق الألحان وربما الأكثر تعبيراً عن خلجات النفس والوجدان، حين تتحدث وتفصح عما بداخلها تتقارب من منطوق الكلام وكأنها إنسان. إنها حقاً المتعة عند سماع أوتارها الأربع تتحاور وتتماهى فى بوتقة الأنغام ،آلة الكمان التى تتربع على عرش الآلات الوترية وتتصدر عائلتها، رغم صغر حجمها ورقة وعذوبة صوتها، تظل هى أم الآلات الوترية بحنوها وبريقها حين تحتضن رنين النغمات المتآلفة بتمازج مع باقى آلات العائلة الوترية ،أو حتى الآلات الأخرى ،لتظل الكمان بعبقريتها قوة كامنة لمرافقة النفس البشرية فى كافة تقلباتها المزاجية ،ما بين الفرح والسعادة ،والحزن والشقاء ،اليأس والأمل ،حالات الحب ولحظات الغضب ،إنها جميعها مشاعر إنسانية نعيشها جميعاً بين الحين والآخر ،وتترجمها آلة الكمان بعبقرية واقتدار. إنها صانعة البهجة والمتعة والمترجمة لكافة المشاعر والأحاسيس بتقنياتها المتعددة وإمكاناتها الهائلة فتجيد التعبير بقوة خارقة ،وتجسد الروح من داخل هذا الصندوق المصوت لتنجرف الألحان العظيمة التى لاقت اسحساناً شعبياً وجماهيرياً لتصبح معشوقة للجماهير حول العالم”. وقد قسم المؤلف كتابه إلى ستة فصول استهلها بفصل تمهيدى عن تطور فن العزف على آلة الكمان ،ثم تناول تفصيلياً وضع الجسم واليد والأصابع ،وبعدها اشتمل الفصل الثالث على التغيير ما بين الأوضاع ،لينتقل بنا إلى النوتات المزدوجة (الدوبل كورد) ،وتلاها فى الفصل الخامس التقنيات الخاصة ،ليختتم الكتاب بالفصل الأخير عن التقنيات المتعددة.

وعبرت رئيسة تحرير السلسلة عن سعادتها بكافة إصدارات السلسلة والتى قالت فى تعبيرها أن كل كتاب جديد بمثابة مولود فى عالم الفن والثقافة يحتاج إلى الرعاية والاهتمام حتى يصل إلى أكبر عدد من متذوقى الموسيقى باعتبارها غذاء الروح. وأشارت إلى الكتب التى صدرت مؤخراً للسلسلة وهما كتاب الموسيقى فى الاسلام للاستاذة الدكتورة سهير عبد العظيم بما فيه من قيمة عالية وخاصة فى ظل انتشار الافكار الظلامية والارهابية المتطرفة ،فيعتبر هذا الكتاب رداً على كثير من الادعاءات الباطلة. كذلك كتاب نسمة من الجنوب للاستاذة الدكتورة حنان ابو المجد ويناقش الكتاب السيرة الذاتية وتحليل مؤلفات الدكتور الراحل على عثمان ويعد هذا الكتاب كما جاء على لسان رانيا يحيى أنه الأول عن المؤلف ويعتبر مرجعاً موثقاً للباحثين وأيضاً لمتذوقى إبداعاته.

وصرحت رانيا بأن الإصدارات تتوالى لخدمة العمل الثقافى ونشر التذوق الموسيقى مؤكدة أن قصور الثقافة تبذل جهوداً حثيثة لتوفير هذه الإصدارات بمبالغ زهيدة تناسب جميع الشرائح فى المجتمع وهو ما يحقق مبدأ العدالة الثقافية فى نشر الكتب وإتاحتها للجميع.

كلمات دليلية
رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بوابة شموس نيوز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.