كريستيز تقيم مزاداً لمقتنيات من خزانة كاترين دينوف وتصميم إيف سان لوران

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 4 يناير 2019 - 3:28 صباحًا
كريستيز تقيم مزاداً لمقتنيات من خزانة كاترين دينوف وتصميم إيف سان لوران

باريس – شموس نيوز – خاص

أعلن مقرّ دار كريستيز للمزادات في باريس عن عزمه إقامة مزاد لبيع ملابس ومقتنيات شخصية تعود للممثلة الفرنسية الشهيرة كاترين دينوف، وذلك يوم 24 يناير المقبل في العاصمة الفرنسية. وتُعتبر الفساتين والبدلات والإكسسوارات التي من المقرر عرضها للبيع في المزاد المرتقب شهادة مؤثرة على الصداقة الطويلة التي جمعت بين كاترين ومصمم الأزياء العالمي ذائع الصيت إيف سان لوران.

وسيتم عرض ما يقرب من 300 قطعة للبيع خلال أسبوع باريس للموضة الراقية. وسوف تعرض كريستيز نحو 120 قطعة خلال مزاد مباشر، في حين سوف تتاح بقية القطع، وعددها حوالي 180، للبيع بالمزايدة الرقمية عبر الإنترنت في الفترة بين 23 و30 يناير 2019.

وبهذه المناسبة، قالت كاترين دينوف، إنها كانت قد دُعيت في عام 1965 لمقابلة الملكة إليزابيث الثانية، فاقترح عليها زوجها ديفيد بيلي، وهو مصور متخصص بالموضة، أن تطلب من إيف سان لوران تصميم فستان ترتديه لتلك المناسبة المهمّة، وأضافت: “وصلتُ إلى شارع ريو سبونتيني في باريس حاملة صورة من مجموعة الموضة الروسية التي ابتكرها إيف سان لوران من العام السابق والتي وافق على تصميمها من أجلي”.

ومضَت إلى القول: “شكّل التصميم المؤلف من فستان طويل من الكريب الأبيض الرقيق الذي يزينه تطريز أحمر، بداية علاقة طويلة من الصداقة الشخصية والتعاون المهني. وقد كانت شخصية إيف سان لوران جذابة ويبدو عليه سحر خجول، ما جعل كل سنوات صداقتنا رائعة لطالما تخللها الصمت المشترك والضحك المجنون والحزن السوداوي. وكنت لا أزال في العشرين من عمري عندما حظيت بشرف الوصول إلى عالم الرفاهية هذا، لتتلقى عيناي وحواسي تدريباً نمّى فيها ذائقته الفريدة. لقد صمّم لي عدّة فساتين ارتديتها خلال تصويري عدداً من الأفلام، ولعلّ فيلم “بيل دو جور” كان أبرزها وأهمّها له. وها أنا ذا الآن أغادر منزلي في نورماندي حيث احتفظت بهذه الخزانة من الملابس والمتعلقات الشخصية والحزن يخالطني، فهذه إبداعات وضعها رجل موهوب كان جلّ عمله تصميم ملابس تُضفي على النساء ورنقاً وجمالاً”.

تضم خزانة ملابس كاترين دينوف في الأساس ملابس فاخرة بينها قطعٌ من مجموعة “ريف غوش” التي صمّمها إيف سان لوران بين نهاية ستينيات القرن الماضي حتى آخر عرض أقامه في العام 2002. سيعرض المزاد المقبل المزمع في 24 يناير 2019 قطعاً من إبداع المصمم تشمل فساتين سهرة ارتدتها الممثلة الفرنسية في كان وهوليوود والبندقية، بجانب معاطف المطر، وأطقم “سموكينغ” المميزة وأطقم أخرى ملونة، في حين أن المزاد الذي يقام عبر الإنترنت سيتيح المزيد من الملابس اليومية وبعض الفستان الخاصة بحفلات الكوكتيل.

من جانبه، أعرب فرانسوا دو ريكليس، رئيس كريستيز فرنسا، عن فخره بأن يُعهد إلى دار كريستيز للمزادات ببيع محتويات خزانة كاترين دينوف، معتبراً أن هذا المزاد “عزيز على قلوبنا، لا سيما وأننا كنا نظّمنا المزاد الأسطوري لإيف سان لوران وبيير بيرج في القصر الكبير بشارع الشانزليزيه قبل عشر سنوات”، وقال: “إنه لمن دواعي سرورنا أن نعرض بالمزاد هذه القطع الشاهدة على قصة حب وصداقة جمعت بين إحدى أشهر الممثلات الفرنسيات وأحد ألمع المصممين على مرّ العصور”.

ومن أهم ما يميز هذا المزاد فستان سهرة قصير مطعّم بالخرز من تصميم إيف سان لوران لموسم الربيع والصيف في 1969، وقد ارتدته كاترين دينوف عندما قابلت ألفريد هيتشكوك في ذلك العام بصحبة فيليب نوريه وفرانسوا تروفو. يقدّر سعره في المزاد بين 3,000 و5,000 يورو.

وسوف يتاح المجال أمام هواة جمع المقتنيات والخبراء، في هذا المزاد، لاكتشاف فستان سهرة آخر بلون ذهبي مخملي ملفوف ارتدته كاترين دينوف في حفل جوائز الأوسكار العام 2000 والذي ترشحت فيه عن فيلم المخرج ريجيس وارنييه “إيست-كويست”، في فئة أفضل فيلم أجنبي. يتراوح السعر التقديري لهذا الفستان بين 2,000 و3,000 يورو (الصورة إلى اليسار).

وتحظى التصاميم المتسمة بطبعات جلد النمر، المفضلة لدى إيف سان لوران، بحضور بارز في المزاد بأربع قطع مذهلة، بينها فستان طويل من الحرير المخملي المزين بطبعات النمر مع حزام معدني مذهّب. يعود هذا الفستان إلى مجموعة الخريف والشتاء 1992-1993، ويتراوح سعره التقديري بين 1,000 و1,500 يورو، ويُنتظر أن يجذب إليه العديد من جامعي المقتنيات.

أحب إيف سان لوران إبداع فساتين وملابس ملوّنة تتزيّن بها الحسناوات، بحسب قول سابق للآنسة دينوف. وهكذا، فإن المزاد سوف يكون زاخراً بالعديد من الإبداعات ذات الألوان الزاهية، كفستان من حرير الغازار المطبوع والذي يعود إلى مجموعة الربيع والصيف 1989. وقد ارتدت كاترين دينوف هذا الفستان في مناسبات عدّة بينها حصولها على جائزة “غولدن غلوب” عن فيلم ريجيس وارنييه “إندوشين” في 23 يناير 1993 عن فئة أفضل فيلم أجنبي.

وستكون مجموعة السهرة الجميلة المكونة من بلوزة من الشيفون ووشاح وتنورة من قماش التفتا، واحدة من أبرز القطع المتاحة في المزاد. وتعود هذه القطع إلى مجموعة الخريف والشتاء 1977-1978 من الأزياء الراقية، واستلهم في تصميمها الطابع الروسي وسوف تكون متاحة بسعر تقديري يتراوح بين 3,000 و5,000 يورو (الصورة إلى اليمين).

ويكاد يكون من المستحيل الحديث عن إبداعات إيف سان لوران دون ذكر أطقمه “سموكينغ” السوداء الشهيرة. وكانت كاترين دينوف، بوصفها مصدر إلهام للوران، من أوائل من ارتدين هذه الأطقم. وسوف يشتمل المزاد على عدة قطع من هذه الأطقم بينها طقم مؤلف من جاكيت وسروال من الصوف باللون الأسود صُمّم خصيصاً لها في العام 1982. وقد ارتدت دينوف هذا الطقم في الاحتفال بالذكرى العشرين لتأسيس دار الموضة في 28 يناير 1982 في باريس. ويأتي هذا الطقم بزركشة مذهلة وجزؤه العلوي مطرّز بالكامل بالترتر. يتراوح السعر التقديري بين 1,000 و1,500 يورو، (الصورة إلى اليسار).

وأخيراً، سيحظى عشاق إيف سان لوران وكاترين دينوف بفرصة الحصول على العديد من الإكسسوارات وحقائب السهرة والقبعات والأحذية التي ارتدتها الممثلة الفرنسية في مناسبات مختلفة.

كلمات دليلية
رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بوابة شموس نيوز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.