الجمعة. يونيو 25th, 2021

بوابة شموس نيوز

إلكترونية – يومية – مصرية

كينغستون ديجيتال توقع شراكة مع “إن إكس بي سيمي كونداكتورز ” لتطوير معالجات i.MX 8M Plus

1 min read

كتب: جمال الدين طاهر

حلول الذاكرة المُدمجة من كينغستون ستكون جزءاً من اللوحات المرجعية لشركة إن إكس بي

دبي، الإمارات العربية المتحدة – في 8 ابريل 2021: أعلنت كينغستون ديجيتال أوروبا المحدودة ، الشركة المتخصصة بالذواكر الفلاشية والتابعة لشركة ’كينغستون تكنولوجي‘، وهي إحدى الشركات العالمية الرائدة في تصنيع منتجات الذواكر الإلكترونية والحلول التقنية، اليوم عن توقيع شراكة مع “إن إكس بي سيمي كونداكتورز” )NXP Semiconductors( لتطوير الجيل الجديد من معالجات التطبيقات الخاصة بها من طراز i.MX 8M Plus. وتفخر كينغستون بأنّ تكون بطاقات الوسائط المتعددة المُدمجة (eMMC) لحلول الذاكرة الخاصة لها جزءاً من اللوحات المرجعية لأحدث معالجات التطبيقات التي تطورها شركة “إن إكس بي” الرائدة في مجال تصنيع معالجات التطبيقات المخصصة لأغراض تطوير حلول البنية التحتية المتعلقة بالتكنولوجيا الذكية.
وستكون أدوات التحقق الهندسي الخاصة بشركة “إن إكس بي”، التي يطلبها مصنعو الأجهزة الذكية، والمزودة بمعالجات i.MX 8M Plus معززة ببطاقة الوسائط المتعددة المُدمجة (eMMC) من كينغستون أيضاً. وتفسح هذه الخطوة المجال أمام تطوير العلاقة التي تجمع الشركة مع “إن إكس بي” وتسليط المزيد من الضوء على حلول الذاكرة المُدمجة من كينغستون واستعراضها في أوساط مُصنعي حلول إنترنت الأشياء. وإضافة إلى ذلك، كانت كينغستون قد أدمجت حلول الذاكرة والتخزين المبتكرة الخاصة بها في الجيل السابق من لوحات معالجات i.MX 6 وi.MX 7 من “إن إكس بي”.
وفي تعليقه، قال ريتشارد بول، مدير التسويق الاستراتيجي وتطوير الأعمال لدى كينغستون في منطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا: “نحن فخورون بتعزيز شراكتنا مع “إن إكس بي”، التي تُعد واحدة من أبرز مصنعي أشباه الموصلات في العالم، لتطوير أدوات تقييم معالجات i.MX 8M Plus الأحدث من نوعها. وتُسهم منتجات كينغستون في تشغيل الآلات والأجهزة في مختلف المجالات، بدءاً من مراكز البيانات وصولاً إلى الحواسيب المؤسسية وتلك الخاصة بالعملاء، وغيرها الكثير من المنتجات المُدمجة الأخرى. تعود خبرتنا في قطاع الذواكر إلى أكثر من 33 عاماً، ويُمثل التعاون مع “إن إكس بي” خير وسيلة للارتقاء بأنشطة وحدة الحلول المُدمجة لدينا”.
ومن جانبه، قال جيف شتاينهايدر، المدير العالمي لأنشطة تسويق منتجات معالجات التطبيقات الصناعية لدى “إن إكس بي سيمي كونداكتورز”: “يُركز معالج i.MX 8M Plus الأحدث ضمن محفظتنا على حلول تعلم الآلة والرؤية والوسائط المتعددة، فضلاً عن أجهزة إنترنت الأشياء. وكما كانت الحال بالنسبة لمعالجات التطبيقات الأخرى من “إن إكس بي”، نفخر بالتعاون مع كينغستون، التي تجمعنا بها علاقة متينة في مجالات الهندسة والتسويق، للاستعانة بحلول الذاكرة المُدمجة الخاصة بها مع أدوات التقييم التي نطورها ونوردها إلى المطورين والمصنعين على حد سواء “.
وكانت كينغستون قد أطلقت وحدة تطوير الذواكر المُدمجة لديها في عام 2010 بهدف تلبية الطلب المتزايد في تلك الفترة على الهواتف الذكية والحواسيب اللوحية والأجيال الأولى من حلول إنترنت الأشياء. حيث شهد حضور كينغستون ومكانتها في قطاع الذواكر المدمجة نمواً مذهلاً، لا سيما في ضوء انتقال العالم لاعتماد نمط الحياة المؤتمت بشكل متزايد عن طريق الأجهزة الذكية. وكنتيجة لذلك، تنتشر حلول الذاكرة من كينغستون في مختلف التطبيقات الصناعية، بما فيها أنظمة تتبع أساطيل المركبات والأجهزة التي تسمح بتمكين تكنولوجيا اتصالات الجيل الخامس، وغيرها الكثير من المنتجات الاستهلاكية المنزلية، مثل مكبرات الصوت العاملة بتكنولوجيا “بلوتوث” والمكانس الروبوتية والأجهزة القابلة للارتداء.

لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني .ton.comkings

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *