السبت. أكتوبر 24th, 2020

بوابة شموس نيوز

إلكترونية – يومية – مصرية

مايكرويف NN-CD87 من باناسونيك يقدم أفضل تجارب الطهي المريحة والصحية

1 min read

المايكرويف الجديد يوفر مجموعة من المزايا المبتكرة التي تشمل برنامج القلي الصحي بالهواء وحساس Genius الذكي وتكنولوجيا إعادة التسخين بضغطة واحدة

 دبي: الإمارات العربية المتحدة

في الوقت الذي تستند فيه مفاهيم الطهي العصرية إلى الراحة وسهولة الاستخدام، ساهمت المواد الحافظة والمواد المضافة والمكونات الخطرة بتحويل هذه المفاهيم إلى مزيج قاتل. وأصبحت هذه المفاهيم شائعة في جميع المنازل، حيث يبذل الناس جهوداً حثيثة لإنجاز مهامهم اليومية وتحقيق التوازن بين العمل والمنزل.

وبينما نسعى لتغيير عاداتنا الغذائية لتواكب أنماط حياتنا الحافلة بالمشاغل، فقد أصبح من الضروري الانتباه للمخاطر الصحية المحتملة. ولطالما شكل الطهي في المنزل الحل الصحي الأمثل، ولكن قد يكون من الصعب البدء بعملية الطهي من مراحلها الأولى بشكل دائم، ولا سيما عند العمل لساعة متأخرة في المكاتب أو القيام بتدريس الأطفال في المنزل. وهنا، يمكن لمايكرويف NN-CD87 من باناسونيك تقديم المساعدة اللازمة، حيث يشكل هذا الجهاز الياباني الرفيقَ الأمثل لتحضير أشهى الأطباق بفضل مزاياه العديدة التي تشمل خيارات إعادة التسخين بضغطة واحدة وصولاً إلى مساحة الطهي ذات الحجم العائلي.

وتم تزويد الفرن الحراري قليل السماكة في مايكرويف NN-CD87 العامل وفق مبدأ الحمل الحراري بحساس Genius الذكي الذي يُراقب مستويات البخار، وزر إعادة التسخين بضغطة واحدة، وقوائم التشغيل المجمّعة ذات الضبط المسبق، وتكنولوجيا العاكس المبتكرة من باناسونيك التي تتولى تنظيم الحرارة داخله لتحقيق نتائج طهي أفضل.

وبهذه المناسبة، قال كاتسوكي نيشيمورا، المدير في شركة باناسونيك الشرق الأوسط وأفريقيا للتسويق: “صُمم مايكرويف NN-CD87، كغيره من الأجهزة الصغيرة، وفق فلسفة وصفات الطبخ من باناسونيك لإرساء معايير جديدة للطهي في المنزل عبر توفير تشكيلة من أشهى الأطعمة الصحية سهلة التحضير. ويشكل برنامج القلي الصحي بالهواء في المايكرويف العامل بمبدأ الحمل الحراري، إلى جانب الحساسات الذكية، نقلة نوعية في تكنولوجيا أفران المايكرويف؛ حيث يمثل هذا المايكرويف الياباني الذكي بحد ذاته جهازاً متعدد الاستخدامات يضم جميع المزايا التي ينشُدها العملاء. ويعدّ هذا المنتج الخيار الأمثل للعائلات المنشغلة بالعمل والتي تضع أنماط الطهي المريحة والصحية على رأس أولوياتها”.

وتعتبر أطباق الدجاج المقلي ورقائق البطاطس وقطع الناجت المقرمشة من الأطعمة المفضلة بالنسبة للكثيرين؛ إلا أن طهيها يتطلّب عادة استخدام كميات كبيرة من الزيوت، وهو أمر غير صحيّ للجسم. وتساعد قائمة تشغيل القلي بالهواء في مايكرويف NN-CD87 على طهي الأطعمة عبر تحريك الهواء الساخن ضمن الحجرة الداخلية، ما يفضي إلى توفير القوام الخارجي المقرمش والداخلي الهش للأطعمة المقلية دون استخدام الزيوت. ومن خلال استخدام هذا الخيار، يمكن للمستخدم التمتع بأشهى أطباق البطاطس المقلية والناجت وأجنحة الدجاج المقرمشة بسعرات حرارية منخفضة.

ويمتاز مايكرويف NN-CD87 أيضاً بزر إعادة التسخين بضغطة واحدة، والذي يقوم آلياً باحتساب الوقت اللازم لإعادة تسخين الطعام بدقة لتلافي الإفراط في طهي الأطعمة أو عدم اكتمال نضجها. وبضغطة زر واحدة، يتولى هذا المايكرويف حساب الوقت اللازم لتنفيذ عملية الطهي بشكل آلي. كما زُوّد المايكرويف ببرامج طهي متنوعة، بالإضافة إلى تقنية العاكس التي تتيح إمكانية الاستخدام المتزامن لمصدرين حراريين للحصول على نتائج طهي أفضل بسرعة أكبر. بينما تشمل البرامج مسبقة الضبط المخصصة للأطفال الفاكهة/الخضراوات المهروسة، ومعجنات الباستا، والخضراوات المقلية وغيرها.

علاوة على ذلك، يضمن حساس Genius الذكي الحصول على أفضل نتائج الطهي، حيث يُراقب مستويات البخار ويحدد وقت التسخين المناسب للطبق بهدف الحفاظ على جميع عناصره الغذائية. وكل ما على المستخدم فعله هو تحديد برنامج الحساس التلقائي وبدء عملية طهي مجموعة واسعة من الأطباق دون الحاجة لتحديد كمية الطاقة والوقت والوزن اللازم. ويأتي المايكرويف بتصميم نحيف ومذهل يقلل من حجمه الإجمالي بنحو 15% بالمقارنة مع أجهزة المايكرويف التقليدية بسعة 34 ليتر، ولكنه يوفر مساحة كاملة لطهي دجاجة بأكملها؛ إذ زُوّد المايكرويف بطبق زجاجي دوّار قياس 36 سنتيمتر، ما يوفر مساحة كافية لاستخدام الأطباق الكبيرة بمرونة أعلى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *