الخميس. ديسمبر 3rd, 2020

بوابة شموس نيوز

إلكترونية – يومية – مصرية

“مجموعة المكرّم” تتكاتف مع “مستشفى زليخة” لدعم وتعزيز عافية العائلات لدى “شراكة المدارس الدولية” خلال جائحة كوفيد-19

1 min read

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 9 نوفمبر 2020: يداً بيد، قامت كل من مجموعة المكرّم ومستشفى زليخة وشراكة المدارس الدولية (ISP) في الإمارات العربية المتحدة بالتعاون سويةً لدعم عافية العائلات في الإمارات العربية المتحدة وتعزيز صحتهم النفسية والبدنية أثناء جائحة كوفيد-19.
ستتاح الفرصة للطلاب وأولياء الأمور في “شراكة المدارس الدولية” في الإمارات العربية المتحدة للمشاركة في ندوة إدارة التوتر، تحت عنوان “الإجهاد العقلي والدعم النفسي” وذلك تقديراً لما تسبب به الوباء من تعطيل لحياتهم وما خلّفه من قلق وتوتر. حيث ستتمكن العائلات في كل من مدرسة أكويلا ومدرسة نبراس العالمية في دبي، بالإضافة إلى مدرسة اسبن هايتس البريطانية ومدرسة ريتش البريطانية في أبوظبي، من المشاركة في تلك الندوة التي سيتولى إدارتها خبراء من “مستشفى زليخة”.
كما ستقوم “مجموعة المكرّم” أيضاً بتوزيع أكثر من 2000 عبوة معقم لليدين وبخاخات مطهرة من علامة “دولفين” التجارية على العائلات من تلك المدارس في محاولة لتعزيز الصحة والنظافة الشخصية وذلك لحمايتهم من فيروس كوفيد-19.
سيتخلل الندورة أيضاً مشاركة بعض النصائح حول كيفية الحفاظ على سلامة أفراد العائلة بما يتماشى مع الإجراءات الاحترازية التي وضعتها الحكومة للحد من تفشي وباء كوفيد-19.
وفقًا للمتحدث الرسمي باسم “مجموعة المكرّم”، فإن برنامج المسؤولية الاجتماعية للشركات يهدف إلى تعزيز قدرة العائلات في الإمارات العربية المتحدة على التعامل مع الضغط الناجم عن الآثار المترتبة بسبب وقوع الجائحة وكذلك ضمان سلامتهم من الفيروس في جميع الأوقات.
وقال السيد / صفدار بادامي، المدير التنفيذي لـ “مجموعة المكرّم”: “يسعدنا التعاون مع “مستشفى زليخة” و”شراكة المدارس الدولية” (ISP) في الإمارات العربية المتحدة لمساعدة العائلات من خلال ندوات حول السيطرة على الإجهاد والتي نحن بأشد الحاجة إليها خلال الفترة الحالية، بالإضافة إلى تعزيز هذا التعاون بشكل عملي عن طريق مجموعة البخاخات ومعقمات اليدين التي أطلقناها مؤخراً، حيث نرى بأن كل هذه الخطوات مجتمعة ستساهم كثيراً في مساعدة العائلات على تجنب هذا الفيروس القاتل”.
وأضاف بدوره الدكتور/ ماندار فيشوانات بيتشو المتحدث باسم “مستشفى زليخة”: “نحن محظوظون بالتعاون مع “مجموعة المكرّم” و”شراكة المدارس الدولية” (ISP) لخلق وعي أكبر فيما يخص السيطرة على الإجهاد عند الأطفال وأولياء الأمور، وتعزيز أهمية الصحة النفسية والبدنية والسلامة. الوقاية هي العامل الأهم خصوصاً خلال الفترة الحالية، حيث سيضمن التكرار المستمر لهذه النقاط الأساسية السلامة والعافية لأجيالنا القادمة على المدى الطويل”.
وفي سياق الحديث عن أهمية الشراكات المماثلة، قال السيد / بهارات مانسوخاني، المدير العام الإقليمي في منطقة الشرق الأوسط لـ “شراكة المدارس الدولية” (ISP): “تعد صحة وسلامة عائلاتنا أولويتنا القصوى، كما نعتبر عافيتهم جزء كبير من رسالتنا وعملنا. لقد تعاونت مجتمعاتنا المدرسية بشكل وثيق حقاً خلال هذه الأيام التي لم يسبق لها مثيل، ويمكننا، من خلال هذه الشراكة، تعزيز صحتهم بشكل أكبر، حيث ستمنحهم هذه الندوات فرصة للتواصل والتفاعل مع الخبراء بحيث يصبحون أكثر قدرة وجاهزية للتعامل مع الآثار المترتبة على هذه الجائحة وكيفية التصدي لها”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *