“مركز محمد بن راشد للفضاء” يطلق الدورة الثالثة من “برنامج أبحاث علوم الفضاء للطلبة الجامعيين”

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 30 يناير 2017 - 12:54 مساءً
“مركز محمد بن راشد للفضاء” يطلق الدورة الثالثة من “برنامج أبحاث علوم الفضاء للطلبة الجامعيين”

الشيباني: طموحات الإمارات الكبيرة في الفضاء

تحتم علينا التأسيس الى المستقبل من الآن وبناء كوادر وعلماء الغد

 دبي، الإمارات العربية المتحدة – خاص شموس نيوز

أطلق “مركز محمد بن راشد للفضاء” الدورة الثالثة من “برنامج أبحاث علوم الفضاء للطلبة الجامعيين”، البرنامج الذي يوفر فرص تدريب واكتساب خبرات وتقنيات بحثية في مجال علوم الفضاء في مراكز علمية وبحثية في الولايات المتحدة وكذلك في “مركز محمد بن راشد للفضاء”، وهو متاح لطلاب دولة الإمارات العربية المتحدة في المرحلة الجامعية.

ويهدف البرنامج إلى تنمية المهارات البحثية لطلاب السنوات الجامعية الثانية والثالثة والرابعة في تخصصات علوم الرياضيات، الفيزياء، هندسة البرمجيات، الكمبيوتر، الميكانيك، الكيميائية والكهربائية، في مدة زمنية تتراوح من 8 إلى 10 أسابيع. ويشمل البرنامج مرحلتين، تتضمن المرحلة الأولى ورشة عمل تدريبية يتعلم الطالب المتدرب خلالها أساسيات البرمجة وعلوم الفضاء. أما في المرحلة الثانية، ينغمس الطالب في تحديات الواقع العملي لعلوم الفضاء، بالإضافة إلى مساعدة أحد الباحثين على مشروع بحثي حول الفضاء، إذ سيلقى منه كامل التوجيه والدعم والمساندة، على أن ينشر البحث فيما بعد في مؤتمرات أو معارض أو منتديات أو منشورات علمية عالمية.

وتتميّز هذه الدورة من “برنامج أبحاث علوم الفضاء للطلبة الجامعيين”، أن عدد من الطلاب المتدربين سيتلقى التدريب والمشاركة في بحوث الفريق العلمي في “مركز محمد بن راشد للفضاء”، كما سيتم إرسال عدد آخر من الطلاب إلى مراكز أبحاث الشركاء الأكاديميين للمركز في الولايات المتحدة.

وتعليقاً على إطلاق الدورة الثالثة من البرنامج، أكد سعادة يوسف حمد الشيباني أن “الفرص التدريبية والتطويرية مثل “برنامج أبحاث علوم الفضاء للطلبة الجامعيين”، خطوة بناءة وطموحة في طريق تنمية العقول العلمية الوطنية الشابة وتسهم في تشكيل مجتمع علمي إماراتي متميّز”.

وأضاف: “إن مشاركة الطلبة لكبار الباحثيين في علوم الفضاء يمكنهم من إستقاء المعلومات العلمية العميقة التي لن تتوفر لهم في مكان أو جهة اخرى، وأثبتت التجربة الناجحة في العامين السابقين قدرات الشابات والشباب الإماراتي في المجال العلمي وكفاءتهم في الأبحاث التي كانوا جزءاً منها”.

ونوّه الشيباني بالتطور العلمي والبحثي لفريق عمل المركز في وقت زمني قصير، معتبراً أنهم “غدوا ليس فقطاً مثالاً ونموذجاً يحتذي به شابات وشباب الإمارات والعالم العربي، إنما مرجعاً وموجهاً في علوم وأبحاث الفضاء”.

وختم الشيباني: “طموحات الإمارات في الفضاء كبيرة، ومشاريع الأقمار الصناعية وأبحاث الفضاء، ليست سوى بداية رحلة الدولة إلى عالم الفضاء الواسع، ما يحتم علينا التأسيس إلى المستقبل من الآن وبناء كوادر وعلماء الغد”.

وأوضح عمران شرف، مدير “مشروع الإمارات لإستكشاف المريخ” – “مسبار الأمل” في “مركز محمد بن راشد للفضاء”، أنه “في العامين السابقين انضم إلى “برنامج علوم وأبحاث الفضاء للطلبة الجامعيين”، 9 من الطلاب الإماراتيين الذين تلقوا التدريب وشاركوا كبار الباحثيين في مجال الفضاء في 8 أوراق بحثية، ونُشر عدد كبير منها في مؤتمرات ومحافل عالمية”، مشدداً على  “إن الفريق العلمي في مشروع “مسبار الأمل” سينقل خبراته العلمية والبحثية في علوم وتقنيات الفضاء الى الطلاب الجدد لتنمية قدراتهم وتأهيلهم العملي لأي إنخراط مستقبلي في مهمات علمية فضائية”. 

وللراغبين بالإلتحاق بـ “برنامج علوم و أبحاث الفضاء للطلبة الجامعيين” من طلاب جامعات دولة الإمارات العربية المتحدة إرسال طلباتهم على البريد الإلكتروني  reu@mbrsc.ae في حد أقصاه 7 فبراير.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بوابة شموس نيوز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.