الجمعة. أغسطس 23rd, 2019

بوابة شموس نيوز

إلكترونية – يومية – مصرية

مرّاتْ مِدري كيفْ

1 min read

مارى القصيفى

الشاعرة مارى القصيقي – لبنان

بوابة شموس نيوز – خاص

مرّاتْ مِدري كيفْ
بيطلَعْ ع بالي كونْ
بْقسوةْ قبرْ ضجرانْ
لا بحبّْ
لا بِشتاقْ
لا بِرْحَمْ حدا
حِلْمْ وكأنّو جنونْ
شو بخافْ يتحقّقْ
وصير الصدى
لأصواتْ فِلْتانهِ
مِنْ ألفْ مِجْرِمْ
هربوا بِهَوني ليل
ت يهجموا ع بيوت غرقانِهْ
بنوم الهنا
البطّلْ إلو تاني.

مرّاتْ مِدري كيفْ
بيطلَعْ ع بالي كونْ
نار ما بتشبَعْ
آكل الشجرة
وهشّلْ العصفورْ
حاصِرْ بيوت الناسْ
وإحرقْ صُوَرْ عِرسُنْ
سَوِّد الحيطانْ
شَعِّلْ سريرْ الطفلْ
دوّبْ اللعبة البتضلّ تتضحّكْ
مرّاتْ مِدري كيفْ
بيغلي الغضبْ فيي
بيرقُص تحت جِلدي
بيلمَعْ بعينيّ
وبيصيرْ بَدّي
خزّقْ وجوهْ الناسْ
بِلحَمْ إيديي

مرّاتْ مِدري كيفْ
بيطلَعْ ع بالي حروبْ
تِعْصُفْ بْكلّ الكونْ
وتهدِّمْ حْجارو
وْلَيْلْ أخوتْ
يِنْزَلْ ع وجّ الضوّ
ويسوّدْ نْهارو
وْطُوفانْ يُغمُرْ
حِقدْ هالأرضْ
حاجي بقا نْعاني
بَلْكي
بتخلَصْ هالدني
وتولَدْ دِني تاني.
#ماري_القصّيفي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *