الأحد. يوليو 12th, 2020

بوابة شموس نيوز

إلكترونية – يومية – مصرية

معرض كانتون الـ 127 يستضيف فعاليات تقديمية على الإنترنت للشركاء والمتسوقين العالميين

1 min read

غوانغجو، الصين، 12 حزيران/يونيو، 2020 / بي آر نيوزواير / — مع قرب افتتاح المعرض الصيني للاستيراد والتصدير الـ 127 (“معرض كانتون” أو “المعرض”)، تم عقد العديد من الفعاليات على الإنترنت للمتسوقين العالميين في مواقع مختلفة. وقدم نائب المدير لمكتب الشؤون الخارجية لمعرض كانتون كواندونغ ليو وماغي بيو ويي يو ميزات أول منصة تجارية للمعرض على الإنترنت، بما في ذلك عملية التسجيل والترجمة اللغوية وفعاليات المطابقة بين المتسوقين والموردين.

وإذ رحبت بجمعيات الأعمال والمشترين ورجال الأعمال من الدول الإفريقية وألمانيا ودول مبادرة “الحزام والطريق الأخرى، فإن الفعاليات التي تم تنظيمها على الإنترنت لا تهدف فقط إلى تسهيل الاتصالات الأفضل بين المشترين والبائعين، بل تهدف أيضًا إلى إنشاء قناة للشركاء والشركات العالمية في حقبة ما بعد جائحة كوفيد – 19.

•  المزيد من الفرص للشركات الأفريقية

اجتذبت فعاليات التقديم على الإنترنت التي ربطت التجار في جنوب إفريقيا وكينيا ومصر أكثر من 150 مشتريًا وممثلًا لشركات عبر إفريقيا. وقال علاء عز، وكيل أول وزير الخارجية لغرفة التجارة والصناعة المصرية، “نتطلع إلى أول معرض كانتون افتراضي يجلب المزيد من إمكانيات الأعمال للشركات الأفريقية”.

تعتبر إفريقيا أيضًا مصدرًا أساسيًا للمشترين لمعرض كانتون، حيث يبلغ عدد المستوردين من المنطقة أكثر من 15000 سنويا. حقق حجم التجارة مع أفريقيا الوسطى أيضًا ارتفاعًا قياسيًا في العام 2019، حيث بلغ إجماليه 20،87 مليار دولار أميركي، بزيادة نسبتها 2،2٪ على أساس سنوي.

•  بناء منصة لدول مبادرة الحزام والطريق

شهد معرض كانتون حضورًا متزايدًا للبلدان على طول مبادرات “الحزام والطريق”. بلغ متوسط عدد المشترين من دول الحزام والطريق 80,000، وهو ما يمثل أكثر من 45 بالمئة من كل جلسة من جلسات المعرض. أقام معرض كانتون حدثين تعريفيين خاصين في أوزبكستان والهند، وجذب أكثر من 100 شركة صغيرة ومتوسطة محلية ومشترين.

وأشار السيد كومار، نائب رئيس مركز التجارة الصيني الهندي، إلى أن “معرض كانتون هو واحد من أكبر منصات التجارة الدولية التي ستقدم فوائد هائلة للشركات الهندية، لا سيما تلك الموجودة في المدن من المستوى الثاني.”

كما يخطط معرض كانتون لعقد المزيد من الأحداث على الإنترنت مع العارضين من روسيا ومنغوليا وإندونيسيا والأردن ولبنان لمساعدة المزيد من الشركات على طول مبادرة “الحزام والطريق” للمشاركة.

•  دول أوروبية بتوقعات عالية للمعرض القادم

وانضم إلى الحدث عبر الإنترنت أكثر من 80 ممثلاً عن اتحاد رجال الأعمال الألمان من أكثر من 20 صناعة في 14 ولاية، والتي ربطت فعليًا المشترين من دول أوروبية مثل المملكة المتحدة وإيطاليا وإسبانيا وسويسرا والدنمارك وجمهورية التشيك وسلوفاكيا واليونان.

وأكد مايكل شومان، رئيس مجلس إدارة الرابطة الاتحادية الألمانية للتنمية الاقتصادية والتجارة الخارجية، خلال الحدث، على “العلاقة التجارية القوية بين الصين وألمانيا.” وأشار أيضا إلى الكيفية التي تستفيد بها الشركات الصغيرة والمتوسطة من القدرة التصنيعية القوية للصين والسوق الاستهلاكية الضخمة في البلاد. وقال: “بهذا الإجراء المبتكر، سيوفر معرض كانتون فرصًا هائلة لمجتمعات الأعمال الألمانية خلال هذا الوقت العصيب.”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *