الأثنين. سبتمبر 16th, 2019

بوابة شموس نيوز

إلكترونية – يومية – مصرية

مقاطع متمردة لنصِّ كافرٍ

1 min read

1/ إبداع :

حرفٌ وشعرٌ ونثرٌ …..
وشذراتُ ماءٍ ودخانٍ 
كلمٌ معسجد ، وصفيحةُ فضة 
يُمطرني قصائد محلاةً بألفٍ ولامٍ وميمٍ 
كغيوم “أرفلون” !!

2/
نقيضان أنا و أنت ….
قصيدتان …..
قال لي : أنا أشعرُ
قلتُ : و أنا أنثرُ
له نجومه ، ولي قمري 
يتكلمُ بحور الشعر ….
والمحيـــــــــــــــــــــطُ لي !!!!

3/
تعال!!
نستمطرُ هرطقات بيتهوفن فوق غيم “هيعون” 
نهادنُ بين شيطان وعفريت …..
بلقيس تصطادُ أخبار الهدهد …
وتُلقي ببذرة الصَّلاح …
فتسجدُ للشمس …
ويسجدُ قومها …
والقبلةُ تشكو إنحراف الشفاه 
والصرحُ الُممرد استحال لُجةً 
أومضتْ بسذاجةِ اللقاء بين معبودين !!

4/ 
أيُّها العالمُ :
صائمة ٌ أنا عن العودة إليك 
سأحجُ إليك أربعين صباحاً تابعةً وتبيع 
عمياء لم تشهدْ ضوء الشمس …
ولمْ ينجبْها رحمُ النَّهار ….
و أعتمرُ ملامح وجهك طوافاً !!
و أغتسلُ بمحجر عينيك …
وأرجمك كلمة ، وراء كلمة !!!!!

5/ 

مضغة الحياة أنثى ….
في فم التكوين …….
لم تلعنْ الآلهة “سيكـــي”
حين خرجتْ من دهشة الضلع الأعوج …!
حملهُ كاهلها ..بدمعةٍ طيوبٍ 
و ابتسامة تطارحتْ وغرام الطفولة 
براءة الوجود ، 
مستعجلاً رمى لها بحجر الصبر …
فاستحالتْ آلهةً في سفر حياته !!!

6/
أيُّها الرجال :
شهقاتٌ من رحم الولادة الْبيضاء ..
تخرجُ في صرخة ٍ مكبوتةٍ …
وعيونُ الحياة كسمكةٍ خرجتْ 
من ملح الْكينونة …
الأشياءُ تتغيرُ …
ضحكاتٌ محصورةً بين شهقيتن ….
ورصيفُ الولادة يقرأُ ملامح البرج الشمسي 
فيما القمرُ يضحكُ ساخراً من طواف الْعراجين 
على بيوت زوجاته الأثنتي عشر ….
كلُّ أعجازُ نخلكم خاوية ….
بفكرٍ مُنقعر !!!!!

7 / لمــــــاذا ؟؟؟
يأخذون لون الورد، ويعطونه للـــرماد !
جماجمنا تُباركها كذباتُ أحوال الطقس…..
لاعلاقة بين التَّفاضل وقوانين التَّكامل !
يُسيَّرون الْحياة بدرجات الحرارة !
تحت الصفر ..
فوق الصفر …
هذا الوجعُ مُخنِّث !
وهذا النصٌ كــافرٌ !
والطفولة فحمُ، ومدفأة السياسة !
هذه الثقافة عهرتْ بحجة الإبداع !
هذه الذاكراة تشذيب لحديقة الأفعال !
هذه المومس اختصرتْ مواسم الطمى في ساعة شبق !
وهذا الزمن يعيدُ ترتيب أولويات الفداحة !!!!
هوامش :

أرفلون /هيعون / أسماء للسموات العلى 
سيكي :آلهة إغريقية أنثى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *