منتجع ’سيكس سينسيز لامو‘ في جزر المالديف

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 16 فبراير 2017 - 5:47 مساءً
منتجع ’سيكس سينسيز لامو‘ في جزر المالديف

منتجع ’سيكس سينسيز لامو‘ في جزر المالديف يشهد زيادة بنسبة 90% في أعداد الضيوف القادمين من دول مجلس التعاون الخليجي خلال عام 2016 مقارنة بالعام 2015

 

المنتجع يقدّم قائمة بأهم 10 نشاطات يمكن للضيوف الاستمتاع بها أثناء إقامتهم فيه

 

16 فبراير 2017: تعتبر جزر المالديف إحدى أبرز الوجهات السياحية الساحرة في العالم؛ فهي ملاذٌ مفضل لمن ينشدون الاستمتاع بعطلات عائلية مميزة، أو الاحتفال بأجمل اللحظات الرومنسية والحميمة، كما أنها مقصد للباحثين عن التنعم بأجواء يسودها الهدوء والتأمل. وتبعد الجزر مسافة 4 ساعات ونصف جواً عن دولة الإمارات العربية المتحدة؛ وسوف تصبح هذا الصيف من أشهر الوجهات التي يمكن الوصول إليها مباشرة من منطقة الشرق الأوسط.

 

وتُسيّر اليوم 4 رحلات أسبوعية إضافية بين أبوظبي والعاصمة المالديفية مالي، فضلاً عن عدّة رحلات أخرى من منطقة الشرق الأوسط، وهو ما يعني أن أمام الراغبين بزيارة جزر المالديف متسع من الوقت من أجل التخطيط لرحلات سياحية ممتعة إلى هناك. وبشكل عام، ستزداد وتيرة الرحلات الجوية التي تسيّرها شركة ’الاتحاد للطيران‘ من أبوظبي إلى جزر المالديف الساحرة خلال موسم الصيف، وذلك بدءاً من 1 يوليو لغاية 17 سبتمبر 2017.

 

وليس هناك مكان أفضل من منتجع ’سيكس سينسيز لامو‘ الفاخر للاستمتاع بسحر جزر المالديف وجمال مشهدها الطبيعي. إذ يتربع هذا المنتجع الجميل في موقع استثنائي معزول على جزيرة تزخر بالعديد من الشواطئ البِكر وتقع في جنوب منطقة لامو أتول (منطقة تشكيلات الجزر الدائرية). ويمكن الوصول بسهولة إلى هذا المنتجع الذي يضم مجموعة من الفلل المشيّدة فوق البحيرات اللازوردية الضحلة المحيطة بالجزيرة، إضافة إلى فلل شاطئية تقع على أرض الجزيرة التي تزدان بكثير من أشجار النخيل.

 

وينشد الكثير من الزوار المتميّزين ارتياد منتجع ’سيكس سينسيز لامو‘ في جزر المالديف لاستكشاف ما يقدمه من تجارب فريدة عنوانها الخصوصيّة والفخامة والخدمات المصممة خصيصاً لمواكبة أذواق كل ضيف. وقد شهد المنتجع زيادة بنسبة 90% في أعداد الضيوف القادمين من دول مجلس التعاون الخليجي خلال عام 2016 مقارنة بعام 2015.

 

ويوفر المنتجع باقة واسعة من الخدمات والخيارات التي تشمل النزهات الرومانسية، والاستمتاع بتناول المأكولات الشهية على رمال الشاطئ، إضافة إلى أنشطة الغوص والغطس لمشاهدة الشعاب المرجانية المحيطة بالجزيرة، مما يضمن للضيوف رحلة فريدة لاستكشاف جمال الطبيعة البحرية الساحرة لجزر المالديف، والاستمتاع بتجربة تثري حواسّهم وتجدد حيويتهم ونشاطهم.

 

نزهة في الجزيرة الخاصة: تبعد الجزيرة الخاصة مسافة 25 دقيقة باستخدام القارب السريع. ويحرص مجموعة من الطهاة هناك على إعداد سلّة من المأكولات المناسبة للنزهات والتي تتضمن وجبة غداء خفيفة يمكن للضيوف تناولها تحت ظلال أشجار جوز الهند. وباستطاعة ضيوف المنتجع الاستمتاع بالغطس في المياه الضحلة المتلألئة في محيط الجزيرة، أو ببساطة الاسترخاء على كراسي مريحة تحت أشعة الشمس. وتواكب هذه التجربة أذواق العائلات الراغبة بقضاء أمتع الأوقات، وكذلك الأزواج الذين ينشدون التنعّم بأجواء مفعمة بالرومنسية والخصوصية.

 

الترحيب بالأطفال على اختلاف أعمارهم: يفتح نادي الأطفال ’دن‘ (Den) أبوابه يومياً أمام ضيوفه من الصغار، ليقدّم لهم مجموعة واسعة من الأنشطة التعليمية والإبداعية. وتتوافر أيضاً بعض الفلل العائلية المزوّدة ببرك سباحة مخصصة للعائلات التي تصطحب الأطفال معها، إضافة إلى وجود فلل شاطئية مؤلّفة من غرفتي نوم مع برك سباحة مناسبة للعائلات الكبيرة، أو العائلات التي تسافر مع بعضها البعض. وبإمكان الأطفال أيضاً الاستمتاع بأنشطة متنوعة مثل صيد الأسماك، والتنزّه في الجزيرة، فضلاً عن اختبار أول تجربة غوص حقيقية لهم من خلال برنامج الغطس المخصص للأطفال فوق سن 8 سنوات. علاوةً على ذلك، توفر مختلف المطاعم هناك قوائم خاصة بالأطفال وتشمل الأطباق المفضلة في جميع الأوقات والعديد من المأكولات الصحيّة.

 

جلسة تدليك تحت ضوء النجوم: تتوافر أكواخ فاخرة على الشاطئ خصيصاً للأزواج الراغبين بالحصول على تجربة تدليك مريحة تحمل توقيع خبراء منتجع ’سيكس سينسيز لامو‘، وذلك تحت ضوء النجوم المتلألئة ووسط هدير أمواج المحيط.

 

تجربة نوم مريحة: يقدّم منتجع ’سيكس سينسيز لامو‘ برامج متكاملة تساعد الضيوف على الشعور بالحيويّة والتجدد على أوسع نطاق. إذ بإمكانهم تجربة برنامج ’النوم والراحة‘ (Sleep & Resilience) الذي يبدأ بفحص شامل للصحة والعافية، ويضمن لهم التعرّف جيداً على طرق تحسين نومهم. كما تعتبر جلسة ’براناياما‘ (Pranayama) الصباحية الطريقة الأفضل لبدء يوم جديد حافل بالنشاط والحيوية.

 

الغوص ومشاهدة السلاحف: بفضل اعتماد عملية المطابقة باستخدام المسح التصويري للصور، بات بمقدور فريق علماء الأحياء البحرية المقيم في المنتجع التعرّف على مختلف أنواع وسلالات السلاحف. وقد تم تطبيق مجموعة من القواعد السلوكيّة التي ينبغي على الزوار اتباعها عند القيام برحلات الغوص والغطس، وذلك لضمان التعامل بحذر عند رصد سلاحف اللجأة صقرية المنقار والسلاحف الخضراء، والتفاعل معها بشكل إيجابي دون التأثير على سلوكها الطبيعي أو أنماط حركتها. كما يتم تشجيع الضيوف على الغطس أو الغوص لمشاهدة الشعاب المرجانية المحيطة بالمنتجع، والتقاط الصور للسلاحف التي قد تَعبر من هناك، وباستطاعتهم أيضاً رصد سلاحف جديدة وتسميتها بأنفسهم.

 

عشاء خاص على الشاطئ الرملي تحت ضوء النجوم: توفر التجارب الرومانسية أجواءَ مثالية للزوار الباحثين عن التميّز والخصوصيّة الحقيقيّة، وهو ما يمكن تحقيقه في الشاطئ الرملي الخاص الذي يبعد عن منتجع ’سيكس سينسيز لامو‘ مسافة 5 دقائق باستخدام القارب السريع. وهناك، يحرص 6 مضيفين من المنتجع على توفير أجواء رومانسية ساحرة من خلال إضاءة الشموع والمصابيح على الطاولات ووسط الرمال. ومع غروب الشمس، سيقوم طاهٍ شخصي بإعداد وجبة شواء لذيذة على العشاء؛ وسيتاح للضيوف في هذه الأثناء الجلوس والاستمتاع بالخدمات المتميّزة والإصغاء إلى صوت الأمواج التي تداعب بلطف رمال الشاطئ.

 

رحلة بحرية ساحرة ليوم لا يُنسى: يتوافر قبطان متمرس مع طاقم كامل لاصطحاب الضيوف في مغامرة بحرية استثنائية تبدأ مع إشراق الصباح وتنتهي بحفل عشاء مميز على الشاطئ عند غروب الشمس. ويبدأ اليوم مع أنشطة الصيد باستخدام القوائم والركائز الخشبية، ثم يمكن للضيوف الركوب على متن اليخت والاستعداد للغوص ومشاهدة الشعاب المرجانية المحيطة بالجزيرة الخاصة، أو الاستمتاع تحت أشعة الشمس الدافئة على الشاطئ الرملي. وسيتم التحضير للقيام بنزهة على الجزيرة مع اختيار قائمة مأكولات مفضلة للضيوف. وخلال فترة بعد الظهر، ستتكلل هذه التجربة بالعودة إلى المنتجع والاسترخاء على الشاطئ الرملي الخاص قبل غروب الشمس؛ حيث يمكن للضيوف حينها تذوق عصائر الموكتيل اللذيذة عند مشاهدة الغروب الساحر. وستُختتم الأمسية بحفلة شواء خاصة على رمال الشاطئ.

 

أطعمة صحيّة متنوعة: سيقدّم مطعما ’إن- فيلا داينينج‘ و’لونجتيود‘ قائمة واسعة من الأطباق الصحيّة التي تعزز الشعور بالعافية لدى الزوار، والتي تشتمل مأكولات طازجة وصحية محضّرة بأساليب مبتكرة. ويتم إعداد جميع الأطباق مع الخضروات والأعشاب الطازجة التي يتم قطفها من الحديقة العضوية، إضافة إلى استخدام التوابل والفواكه. وسيتذوق الضيوف أشهى المأكولات المفضلة لديهم مثل سمك التونة المشوي مع التوابل، وصدور الدجاج الذي يتغذّى على الذّرة، إضافة إلى البازلاء الخضراء، والخضروات المتنوّعة مع الكاري. وللأطفال أيضاً نصيبهم من هذه التجربة، حيث يقدّم مطعما ’لونجتيود‘ و’تشيل بار‘ للضيوف الصغار قائمة مأكولات يتم تغييرها بشكل يومي، وتشمل عدّة خيارات وأطباق صحية. وتهدف قائمة المأكولات الجديدة إلى لفت انتباه الأطفال حول أهمية المكوّنات العضوية والمأكولات الصحية لتعزيز عافيتهم، والاستمتاع في ذات الوقت بوجبات شهية خلال فترة إقامتهم دون التأثير على خياراتهم المفضلة.

 

أوقات رائعة في السينما الخاصة: يقدّم منتجع ’سيكس سينسيز لامو‘ لضيوفه تجربة منقطعة النظير تحت ضوء النجوم المتلألئة، حيث يمكنهم مشاهدة الأفلام السينمائية المفضلة لديهم أثناء الجلوس على الشاطئ الرملي واستنشاق نسيم المحيط المنعش. وبالطبع تكتمل هذه التجربة مع تناول الفوشار والعصائر الطازجة.

مشاهدة الأحياء البحرية الضخمة: يتعاون منتجع ’سيكس سينسيز لامو‘ مع مؤسسة ’مانتا تراست‘ غير الربحية التي ترصد وتوثق وتساعد على حماية تجمّعات أسماك ’الراي اللساع‘ في جميع أنحاء العالم. ويقوم فريق متخصص من المؤسسة بالغطس مرتين يومياً عند مكان تجمّع تلك الأسماك (المعروفة باسم ’هيثادو كورنر‘) والتي تشكل نقطة استراحة تقوم أسماك ’الراي اللساع‘ بتنظيف نفسها هناك، وذلك على بعد بضع دقائق عن المنتجع. وتتوافر هذه التجربة للأشخاص المعتادين على الغوص في المياه المفتوحة، كما يحصل الضيوف على لمحة موجزة عن كيفية الغوص بطريقة حذرة قرب تلك الأسماك، وكيفية التقاط الصور لها من أجل التعرّف عليها لاحقاً؛ أو يمكنهم استكشاف أسماك جديدة منها وتسميتها بأنفسهم.

 

تبدأ تكلفة الإقامة لمدة 4 ليالي في منتجع ’سيكس سينسيز لامو‘ اعتباراً من ++1816 دولار أمريكي للكبار عن كل ليلة في إحدى الفلل العائمة المخصصة لشخصين، وذلك بين 23 أبريل-30 سبتمبر 2017.

 

وتخضع الأسعار المذكورة أعلاه لرسوم خدمات بنسبة 10% وضريبة سلع وخدمات نسبتها 12% (ضريبة إجمالية 23،2%).

 

علاوةً على ذللك، يمكن للضيوف القيام بجولات قصيرة على الدراجات الهوائية ضمن الأرصفة الخشبية الممتدة فوق المياه والتي تم حمايتها بأسوار خشبية عالية. كما وتشتمل الفلل المشيّدة فوق الماء على حوض استحمام زجاجي مثبّت فوق الماء مع إطلالة ساحرة على مياه المحيط، إضافة إلى مرفق خاص للاستحمام. وباستطاعة الضيوف أيضاً الصعود إلى إحدى المنصات المثبتة على الأشجار والتي تحوي أماكن مريحة للجلوس، مما سيضمن لهم الاستمتاع أكثر بمشاهدة المناظر البانوراميّة الخلّابة للمحيط الهندي ومياهه المتلألئة، وجمال الطبيعية البرية والبحرية الساحرة لجزر المالديف، أو حتى اصطياد السمك عند غروب الشمس الاستوائية.

 

كلمات دليلية
رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بوابة شموس نيوز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.