هنا أسكن حتى حين”  وثائقي يستعرض جولة ثلاثة أيام

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 29 مارس 2016 - 1:32 صباحًا
هنا أسكن حتى حين”  وثائقي يستعرض جولة ثلاثة أيام

كتبت : مي حسنى

لأخبار الآن في مخيم الزعتري

دبي 28-3-16، يعرض تلفزيون “الآن” وثائقياً  بعنوان ” هنا أسكن حتى حين” ويستعرض جولة ثلاثة أيام لأخبار الآن  في مخيم الزعتري شمال شرق الأردن، برفقة الفتاة السورية ميرفت ذات الست عشر  عاماً  من مدينة نوى في درعا. والتي تولت مهمة التعريف بالحياة اليومية لسكان المخيم وعكس ملامح الآف الأسر اللاجئة والباحثة عن الأمان والسلام.

بدأت الجولة بالتعرف على  المحالّ  التجارية المختلفة في شارعي الشانزليزيه والسعودي  ويضمان الآف المحلات التجارية، حيث توقفت الكاميرا أمام كشك يبيع فيه أبو حازم خلايا الطاقة الشمسية – تلك البضاعة غير المعروفة في عمّان. ثم مع أبو محمد؛ صاحب محل “عروس” الشام لتلبيس العرائس”و الذي يقدم خدمات لعشرات العرائس في الشهر الواحد.

يتعرف الوثائقي على تكاليف الحياة اليومية في المخيم والأسعار التي يشتري بها الناس احتياجاتهم اليومية في المخيم  من بينها تكلفة “تلبيس العروس” في صالونات المخيم، حيث تقدمها كاميرا أخبار الآن  كاملة  لتؤكد أن السعادة قد تتحقق لأي فتاة في المخيم في ليلة عمرها بمبلغ لا يتجاوز العشرين ديناراً.

في نهاية اليوم الثالث وضمن المشاهد الأخيرة للوثائقي تقف ميرفت وخلفها عالم من الكرافانات. أستعداد للوداع ولكن موفد تلفزيون الآن يسألها عن  نوى مدينتها الأم ؟”فلم يكن بوسعها إلا التلعثم. البكاء ثم التواري عن عيون الكاميرا. وتختم: “نحنا تشردنا. بس مع هيك إحنا عايشين. بدنا نكون مع الحياة ونعيش صح.”

 يعرض الوثائقي يوم الأربعاء الموافق 30 -3-16، الساعة 3:30 بتوقيت دبي.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بوابة شموس نيوز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.