الأربعاء. أغسطس 12th, 2020

بوابة شموس نيوز

إلكترونية – يومية – مصرية

يا سبوبة ما تمت !!

1 min read

بقلم داليا جمال – شموس نيوز

آلاف وملايين ورصدوها .. وجريوا جري واشتروها .. وأمام مداخل وأبواب كل الوزارت والهيئات و رصوها… وعن أخبار تركيبها تباروا ونشرها، إنها كبائن التعقيم .. بغرض إيه يا ولاد؟ التعقيم .. بتقولوا إيه ؟
التعقيم
والآخر.. تطلع علينا منظمة الصحه العالميه في بيانها الذي أصدرته لكل دول العالم والذي يؤكد أن بوابات التعقيم الإكترونيه لا فائدة منها وإنها لا بتعقم الإنسان ولا بتمنع إصابته بكورونا، ولا بتمنع المريض إنه ينشر العدوي بمجرد مروره منها !
لأ مش كده وبس .. دي مش طلع بس ملهاش فايده .. لا.. دي كمان بتسبب أضرار منها إحتقان في الحلق .. وتهيج الجلد والعين وأضرار بالجهاز التنفسي بسبب الماده اللي بتترش علي المواطن تعيس الحظ اللي بيمر من خلالها .. صحيح هو بالعقل كده ان مريض كورونا بعد ما يقف تحت الكابينه ويترش رشه من هذا المحلول لمدة ٣ ثواني هيخرج سليم وهيبطل ينشر العدوي!
أنا شخصيا لم أكن مقتنعة نهائي بهذه الكبائن الساذجه وكان صعبان عليا الملايين اللي اتصرفت لشرائها .. وكنت مستغربه أكثر إزاي الملايين دي طلعت هوا .. واترصدت الميزانيات فورا لشراء بوابات التعقيم ومن تحت إيد موظفين و جهات أعرف جيدا أنهم موقفين المراكب السايره ومعطلين مشاريع وقافلين مصانع لمجرد إنهم مش راضيين يرصدوا مبالغ بعشرات أو بمئات الجنيهات تحل العقد المربوطه .. ( عبد الروتين بقي ) .. إنما الظاهر إن الكباين دي كان فيها سبوبه حلوة .. للي إشتري واللي باع !
أنا لا أخفي سعادتي بقيام معالي وزيرة الصحه بإبلاغ السيد رئيس الوزراء بعدم جدواها .. وان كنت زعلانه علي ( الملايين ) اللي صرفهم وزير التعليم لشراء كباين تعقيم اللجان . وأيضا لن أخفي فرحتي الغامره بإلغاء هذه الكبائن وهقول لكم ليه بصراحه لأن الكلور اللي فيها كان بيبوظ الهدوم وبيعمل فيها بقع ( وبطش) بعد الغسيل، بسبب ماده الكلور اللي فيها .
آه والله.. أنا فرحانه إن السبوبه باظت علي بتوع السبابيب .. أحسن أحسن . علشان تحرموا ترشوا الغاز .. و تبوظوا في هدوم الناس .