الأحد. يوليو 25th, 2021

بوابة شموس نيوز

إلكترونية – يومية – مصرية

احلام فيلم انساني

1 min read

في الندوة الخامسة للمهرجان القومي للسينما في دورته الـ 21

بالرغم من مبارة الأهلي.. سينما الهناجر كاملة العدد

احلام فيلم انساني .. غرفة 23 يلعب علي التيمة النفسية .. مديحة فيلم رقيق .. من غير كسوف عن ذوي الاحتياجات الخاصة

بدأت مساء اليوم الأحد 22 اكتوبر الندوة الخامسة عقب عرض الأفلام التسجيلية والروائية القصيرة، والمقامة ضمن فعاليات المهرجان القومي للسينما المصرية في دورته الـ 21، والذي ينظمه صندوق التنمية الثقافية برئاسة الدكتور أحمد عواض، ويرأسه الدكتور سمير سيف، أدار الندوة الناقد محمد دياب، في تحليل للأفلام ورد علي أسئلة الجمهور بحضور صناع الأفلام ، بسينما الهناجر.

وعن فيلم غرفة 23 قال مخرج العمل أن الفكرة كانت تحتاج إلي ممثل قوي، وأن العمل يلعب علي التيمة النفسية للبطل من خلال سيناريوم يدور داخل غرفة، وتوضيح لمعانه معينة تم صياغتها في السيناريو وتحتاج لممثل مدرب وموهوب.

وعن فيلم دكتور الحقني قال مخرج العمل أنه ثاني عمل، تم تصويره في يومين،  وقال بطل الفيلم أنه شارك الشباب في العمل بالرغم من أنه ممثل له أعماله الشهيرة.

أما فيلم ألوان قال مخرج العمل أن الفيلم يناقش فكرة عمل المرأة وإيمانها بنفسها، وأن الوحدة للمرأة تعتبر امتياز في حالات معينة، وأن تكون المرأة بطلة حياتها وتستطيع أن تلونها بنفسها. .

وعن فيلم إلهام قال مخرج العمل أن الفليم يعطي إلهام للجميع بالرغم من الصعوبات التي تواجهها في حياتها، وأنها لديها حلم تريد تحقيقه، وأضاف أنه كان يتمني وجود بطلة الفليم أثناء العرض، ولكنها تبلغ من العمر 74 عاما .

وقال مخرج فيلم خبر عاجل، أن الفليم صور في 4 أيام، وهو العمل الثاني، وقال أن التصوير كان صعبا، كذلك الفكرة وتحويلها إلى سيناريو، نافيا فكرة التشابه بين فيلمه وفيلم أخر أجنبي

وعن فيلم اتصال قال مخرج العمل أنه الثامن في قائمة أعماله، وأنه تجربة شخصية له، وأن والده توفي من سن سنوات، وفكرة الفليم قائمة علي الاتصال المتكرر من الأبوين، وبعد فقد أحدهم، وفقد الاتصال به، وحالة الحزن التي يسببها هذا الفقدن وانتظار الاتصال.

وقال الناقد محمود عبد السميع أن اللغة البصرية في الأفلام التي تم عرضها اليوم قوية، وأضاف أن الافلام في مجملها لها لها تكنيك عالي

وقال الناقد محمد دياب أن الأفلام لها تكنيك عالي، مشيدا بفيلم ألوان والحركة السريعة للكاميرا في خلال سبع دقائق، فيما أكد الحضور انها مجموعة افلام متميزة تناقش العديد من القضايا المهمة.

وفي الندوة التي لحقت بحفل السابعة مساء، قال بطل فيلم سجن العقول، أن الفليم تم تصويرة كاملا في يوم واحد، وعن الصعوبات التي واجهت الفليم قال بطل العمل أن الصعوبات تمثلت في بعض الديكورات والإكسسوارات.

وعن فيلم تبا للمجتمع قال مخرج العمل أن الفليم تم تصويرة خلال يوم واحد، بالرغم من تغير أماكن التصوير وأضاف أن الفليم لا يوجه نحو اتجاه واحد، وانما للتعبير عن ذات المشاهد، مضيفا أنه فيلم تعبيري، وقال أن تبا للمجتمع ليس رفضا للمجتمع وأنما تسليط الضوء علي العقبات التي يضعها المجتمع.

وقال مخرج فيلم مديحة، أن الفيلم يعتبر الثاني في قائمة أعمالة، و فكرة الفليم حدث حقيقي له شخصيا، وأضاف أن الأطفال المتسولين نقابلهم يوميا، ومديحة أحدي هذه البنات بالفعل، وأن مشهد شراء الشيكولاتة لطفلة متسولة حقيقي، وقد أثر فيه هذا المشهد وقرر أن يكتبه فيلم.

وعن فيلم من غير كسوف قال مخرج العمل، قال أنه العمل الثاني له، والتصوير كان في يوم واحد، وتحدث عن صعوبات التصوير في الشارع، وقال أن الفليم عن ذوي الاحتياجات الخاصة، فتاة كفيفة وأخري صماء، تقوم الصماء بمساعدة الكفيفة علي عبور الشارع.

وقال مخرج فيلم بكرة الساعة 3 أنه عمله الثاني في قائمة أعمالة، وأن عمله الأساسي ممثل، ولكنه بدأ في الإخراج، وأضاف ان الفكرة جاءت من قصة حقيقية حدثت له شخصيا، مع فتاة من ذوي الاحتياجات الخاصة، والحالة النفسية لهذه الفئة من المجتمع، من خلال نظرات فتاة اكتشف بعد ذلك أنها صماء وبكماء، ولا تستطيع التأقلم مع المجتمع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *