بوابة شموس نيوز

إلكترونية – يومية – مصرية


Warning: sprintf(): Too few arguments in /home/shomos/public_html/wp-content/themes/newsphere/lib/breadcrumb-trail/inc/breadcrumbs.php on line 254

استقلال الجزائر لا يكتمل إلا باستقلال فلسطين

1 min read

 أصدرت الصحف الجزائرية في أعدادها الصادرة على مدار الايام الماضية ، ملاحقاً خاصة بقضية الشهيد الأسير ميسرة أبو حمدية الذي استشهد بسبب الاهمال الطبي في سجون الاحتلال الإسرائيلي.
وافاد خالد عز الدين، مسؤول ملف الأسرى في سفارة فلسطين في العاصمة الجزائرية ، ان كافة وسائل الإعلام الرسمية والشعبية والخاصة اهتمت بقضية الشهيد أبو حمدية، بحيث أفردت مساحات واسعة لتسليط الضوء على جريمة إعدامه وتجربته الاعتقالية وظروف استشهاده وشمل وسائل الإعلام المقروءة والمسموعة والمرئية.
واستجابة لجهود ونشاط السفارة الفلسطينية ، اوضح عز الدين المدير التنفيذي لملحق صوت الأسير الذي تصدره صحيفة “صوت الشعب “، ان كافة الصحف تابعت باهتمام غير مسبوق قضية استشهاد ابو حمدية واصدرت ملاحقاً خاصة ، ومنها صحيفة الشعب  وصحيفة المواطن والجزائرنيوز والاتحاد والحقائق، وأبرزوا مساحات واسعة حول الشهيد وتضحياته من أجل قضية فلسطين المركزية.
وأكد عز الدين ،الإعلام الرسمي والخاص ولليوم الثالث على التوالي أفرد مساحات واسعة لقضية الأسرى، ونشر عشرات التقارير حول معاناتهم وما تمارسه اسرائيل من انتهاكات لحقوقهم واحتجازهم في ظروف صحية وإنسانية صعبة.
وانتقدت وسائل الإعلام ،ما اسمته الصمت المريب الذي يخيم على المجتمع الدولي والعالم بأسره تجاه جرائم إسرائيل، التي ترتكب بدم بارد بحق الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال ، ودعت إلى تفعيل قرارات جامعة الدول العربية الخاصة بقضية الأسرى، وضرورة تدويل هذه القضية الإنسانية، مطالبةً بإعطاء الأولوية لقضية الأسرى في سجون الاحتلال، الذين يتعرضون لسياسة ممنهجة في الموت البطيء تتبعها إدارات السجون.
واشار عز الدين ، الى ان الإذاعات والتلفزيونات الجزائرية بما فيها الفضائية أبرزت قضية الأسير الشهيد ميسرة أبوحمدية، في النشرات الإخبارية كخبر أول، ما يدل على الاهتمام البارز للشأن الفلسطيني، الذي تعتبره الجزائر شأنها الأول لما تمثل القضية الفلسطينية من مركزية في قلوب الجزائريين.
في نفس الوقت ، أصدرت صحيفة الشعب الجزائرية ملحقا جديدا من “صوت الأسير” وهو الملحق رقم 86 على التوالي شمل تغطية متنوعة لواقع الأسرى وخاصة الشهيد ميسرة ابو حمدية الذي اعدم في سجون الاحتلال.
وأشار عز الدين ، إلى ان عددا من الكتاب والإعلاميين الفلسطينيين والجزائريين شاركوا في الكتابة بالملحق الذي صدر بالتعاون والتنسيق بين صحيفة الشعب الجزائرية وسفارة دولة فلسطين.وخُصِصَ عدد هذا الأسبوع من ملحق صوت ليتناول ظروف استشهاد الأسير ميسرة ابو حمدية وظروف استشهاده والتقصير والإهمال الطبي في سجون الاحتلال, وكان العدد تحت شعار “انحني لروحك شهيدا الاسير ميسرة .. فقد تحقق الحلم”.
وكتبت د عبير ثابت افتتاحية العدد تحت عنوان “انحنى لروحك شهيدنا الأسير ميسرة أبو حمدية.. فقد تحقق الحلم” فيما كتب عيسي قراقع وزير شؤون الأسرى والمحررين “من فلسطين الجوعى للحرية نبرق للجزائر تحية الإرادة والصمود” وكتب الدكتور علي شكشك “ميسرة يرث العالم شهيدا”.
وكتب سري القدوة رئيس تحرير جريدة الصباح الفلسطينية مقال تحت عنوان “واستشهد الأسير ميسرة ابو حمدية”.
ونشرت صوت الأسير تقريرا شاملا حول ردود الفعل لدى الفصائل والتنظيمات والمؤسسات الرسمية والشعبية الفلسطينية والعربية على استشهاد الأسير اللواء ميسرة ابو حمدية في سجون الاحتلال بقلم الأستاذ علي سمودي تحت عنوان “حداد وطني وإضراب ومواجهات داخل السجون وكافة المحافظات.. استشهاد الأسير ابو حمدية في مستشفى اسرائيلي يثير ردود فعل غاضبة “.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.