بوابة شموس نيوز

إلكترونية – يومية – مصرية


Warning: sprintf(): Too few arguments in /home/shomos/public_html/wp-content/themes/newsphere/lib/breadcrumb-trail/inc/breadcrumbs.php on line 254

الإبداع الشعري تصدر “العدم أيضا مكان حنين”.. ديوان لـ علاء خالد

1 min read

كتبت: غادة قدري


تستعد سلسلة الإبداع الشعري قريبا لطرح آخر إصداراتها عن الهيئة المصرية العامة للكتاب وهو ديوان جديد للشاعر علاء خالد ويحمل عنوان “العدم أيضا مكان حنين”

وعن الديوان يقول الشاعر فتحي عبد السميع رئيس تحرير السلسلة:   

عرفنا الحنينَ إلى المكان منذ عرفنا الشعر، وهنا نجد الحنينَ إلى العدم، العدم الذي لا يختفي بظهور المكان، بل يصبح المكان لازما لوجوده، هكذا يلعب الشاعر بالمتناقضات، يجمع الموت والحياة في نفْسٍ واحدة، يلمس العدم ويحوله إلى موجودات، أو يكتشف ما في الموجودات من عدم لا نراه، أو يقدم عدما شعريا يمكننا تخيله.

الحياة التي أحملها معي

الحياة التي اتخذت هيئة جسمي

الحياة التي أصعد بها على الرصيف خوفًا من العربات المسرعة

الحياة التي أغطيها بواقٍ شفاف

الحياة التي يدق المطر على سقفها بقوة

الحياة التي أصبح بيني وبينها حائط زجاجي

أنظر إليها اليوم كوديعة،

بعد أن كانت، بالأمس القريب، عضوًا من أعضائي.

يمكننا رؤية العدم هنا وقد انفصل عن الذات، يمكننا رؤية مكانه الزجاجي، ومتابعة الشاعر وهو ينظر إليه، إنه الحنين إلى الحاضر، إلى المفقود وهو بين أيدينا، إلى الجسدي الذي يفارقنا لكنه يظل على بُعد خطوات.

“العدم أيضا مكان حنين” هي المجموعة الشعرية الثامنة لعلاء خالد، وهي تأتي  لتؤكد تجربته كواحدة من أهم تجارب النص الشعري الجديد، ومن أكثرها جدارة بالقراءة الجادة.

ولد علاء خالد  بالإسكندرية عام 1960. وتخرج من كلية العلوم قسم كيمياء حيوية- جامعة الإسكندرية عام 1982. بدأ للكتابة عام 1990. أصدر سبع مجموعات شعرية، آخرها ديوان ” لمرة واحدة” عن دار شرقيات 2015. له مختارات شعرية صادرة عن الهيئة العامة للكتاب عام 2018 بعنوان “أسير وراء ذاكرتي كقفاء أثر.. كراع رحيم”. 

و لخالد ثلاث  روايات، عن دار الشروق، الأولي ” ألم خفيف كريشة طائر تتنقل بهدوء من مكان لآخر” 2009، والثانية “أشباح بيت هاينريش بل” 2017، والثالثة ” بيت الحرير” 2019.  وله ثلاثة كتب عن السفر آخرها ” أكتب إليكِ من بلد بعيد” – أدب رحلات- 2016، عن دار الشروق. له أيضا: “وجوه سكندرية – سيرة مدينة”، دار الشروق- 2017، و”طرف غائب يمكن أن يبعث فينا الأمل” 2003، وأخيرا “مسار الأزرق الحزين” – مذكرات- دار الكرمة- 2015.

علاء خالد ينشر ويحرر مجلة ” أمكنة” غير الدورية، مع الفنانة والمصورة الفوتوغرافية سلوى رشاد، والتي صدر العدد الأول منها عام 1999، وصدر العدد الثاني عشر في ديسمبر 2019 تحت عنوان ” حيوات بديلة”.

سلسلة الإبداع الشعري تصدر عن الهيئة العامة للكتاب، ويرأس تحريرها الشاعر فتحي عبد السميع، ومدير التحرير غادة قدري، ويصمم الغلاف الفنان أحمد اللباد.