بوابة شموس نيوز

إلكترونية – يومية – مصرية


Warning: sprintf(): Too few arguments in /home/shomos/public_html/wp-content/themes/newsphere/lib/breadcrumb-trail/inc/breadcrumbs.php on line 254

المؤتمر العالمي للمرافق يجمع أبرز المسؤولين الحكوميين والخبراء وقادة القطاع في العاصمة أبوظبي في مايو المقبل

1 min read

أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة؛ 29 أبريل 2022: تحت رعاية كريمة من سمو الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي رئيس مكتب أبوظبي التنفيذي، ينطلق المؤتمر العالمي للمرافق ليجمع أبرز المسؤولين الحكوميين والخبراء وقادة القطاع لتعزيز الجهود الرامية إلى بناء مستقبل مستدام لإمدادات الطاقة والمياه على مستوى العالم، وذلك في الفترة من 9 إلى 11 مايو المقبل في مركز أبوظبي الوطني للمعارض “أدنيك”.

ويقدم المؤتمر الذي تستضيفه شركة أبوظبي الوطنية للطاقة “طاقة”، فرصة استثنائية للجهات الفاعلة في قطاعي الطاقة والمياه على مستوى العالم لبحث التوجهات والتقنيات والابتكارات التي تؤثر على مستويات الطلب المستقبلية على إمدادات المياه ومصادر الطاقة في العالم. كما يتيح المؤتمر والمعرض الذي يستمر لمدة ثلاثة أيام، إمكانية استكشاف فرص نمو الأعمال في القطاع على مستوى دولة الإمارات والمنطقة، فضلاً عن الاقتصادات سريعة النمو في آسيا.

في هذه المناسبة، قال جاسم حسين ثابت، الرئيس التنفيذي للمجموعة والعضو المنتدب في شركة أبوظبي الوطنية للطاقة “طاقة”: “تفتخر “طاقة” بكونها الجهة الرسمية المستضيفة للنسخة الأولى من المعرض والمؤتمر العالمي للمرافق في أبوظبي. سيتيح هذا الحدث العالمي فرصة مثالية للخبراء المحليين والعالميين في قطاع الطاقة لتوحيد الجهود وتركيزها نحو تحقيق التحوّل المتكامل في قطاع المرافق. ونحن نتطلع للتواصل مع أصحاب المصلحة وفي مقدمتهم قادة القطاع من مختلف أنحاء العالم، الذين يمثلون الجهات الرئيسية الفاعلة ضمن سلسلة القيمة لقطاع المرافق. فهذا المؤتمر سيكون بمثابة المنصة لتبادل الرؤى والأفكار وتحديد فرص النمو وتعزيز التعاون المشترك.”

ويستقطب المؤتمر والمعرض أكثر من 10 آلاف متخصصاً في قطاع المرافق، و120 شركة عارضة من مختلف أنحاء العالم، بهدف تسليط الضوء على الإجراءات الاستباقية الرامية إلى رقمنة أنظمة الطاقة والمياه، والحد من الانبعاثات واستقطاب الاستثمارات طويلة الأمد. كما يجمع المؤتمر ما يزيد عن 200 متحدث من المتخصصين في قطاع المرافق وأكثر من ألف من ممثلي الجهات المشاركة في المؤتمر الذي يستضيف أكثر من 50 جلسة نقاشية استراتيجية وفنية.

ومن جانبه، قال كريستوفر هدسون، رئيس شركة دي إم جي إيفنتس، الجهة المنظمة للمؤتمر العالمي للمرافق: “نتطلع لانطلاق النسخة الأولى من المؤتمر العالمي للمرافق في أبوظبي، ونحن على ثقة بأنّ الفعالية التي تجمع أبرز القادة والخبراء والمختصين في القطاع من دولة الإمارات والمنطقة والعالم، ستوفر منصةً رائدة لاستعراض أحدث التقنيات والمنتجات والخدمات والحلول، فضلاً عن تمكين فرص إبرام مجموعةٍ من الشراكات الاستراتيجية الجديدة والمساعدة في رسم ملامح مستقبل قطاع المرافق العالمي واستدامة المساعي الرامية إلى تحقيق الحياد المناخي”.

وتُركّز الجلسات النقاشية التي يتضمنها المؤتمر على السياسات والاستراتيجيات والحلول اللازمة لاستكمال عملية تحوّل الطاقة، بالإضافة إلى تسليط الضوء على التقنيات الرقمية المبتكرة ذات الطابع المستقبلي، والتي من شأنها المساهمة في عملية التحول التي يشهدها القطاع. ويتناول المؤتمر مجموعة من الموضوعات الرئيسية التي تشمل إزالة الكربون وتحول الطاقة، وديناميكيات قطاع المرافق العالمي، وسبل التعاون والشراكات الاستراتيجية، ونماذج الأعمال المتمحورة حول العملاء، إلى جانب التحول الرقمي والابتكارات التقنية، وذلك في خطوة تأتي في إطار مساعي المؤتمر الرامية للاستجابة للتطورات التي يشهدها السوق والاحتياجات الحالية للمستهلكين.

وتشهد الجلسات النقاشية الاستراتيجية التي يتضمنها المؤتمر أيضاً انعقاد جلستين وزاريتين بهدف تسليط الضوء على أهمية السياسات واللوائح التنظيمية والتعاون وضرورة تحرك قادة القطاع على مستوى المنطقة للعمل على بناء أساس متين لقطاع مرافق يتمتع بالمرونة والاستدامة.

وتتضمن قائمة المتحدثين المشاركين في الجلسات الوزارية معالي سهيل بن محمد فرج فارس المزروعي وزير الطاقة والبنية التحتية في دولة الإمارات، ومعالي بليندا بالوكو، وزيرة البنية التحتية والطاقة في ألبانيا؛ ومعالي الأستاذ برويز شهبازوف، وزير الطاقة في جمهورية أذربيجان؛ ومعالي دوسكول بكمورزايف، وزير الطاقة في جمهورية قيرغيزستان، ومعالي دالر جمعة، وزير الطاقة والموارد المائية بجمهورية طاجيكستان، ومعالي أبوبكر عليو، وزير الكهرباء في نيجيرنا، ومعالي صودا زيمو، وزير الطاقة في زيمبابوي، ومعالي يونس علي جيدي، وزير الطاقة والموارد الطبيعية في جمهورية جيبوتي؛ ومعالي ويليام أوراكو إيدو ، نائب وزير الطاقة في غانا.

وتغطي الجلسات الفنية التي يتضمنها المؤتمر سلسلة القيمة في قطاع المرافق، بما في ذلك توليد الطاقة ونقلها وتوزيعها، وإدارة المياه، ومياه الصرف الصحي، وتبريد المناطق، وتفاعل العملاء. كما تهدف الجلسات النقاشية الفنية إلى إتاحة الفرصة للمتخصصين في القطاع لاكتساب معرفة معمقة حول آخر مستجدات القطاع ونتائج الأبحاث والخبرات الفنية، وأحدث التطورات في مجال المشاريع والتقنيات المتقدمة وأفضل الممارسات على مستوى القطاع.

وتجدر الإشارة إلى أن المؤتمر العالمي للمرافق 2022 سيشهد انطلاقة فعاليات منتدى قادة الطاقة النووية الذي يقام على هامش المؤتمر ويستقطب خبراء القطاع من مختلف أنحاء العالم لبحث سُبل إنتاج طاقة آمنة وموثوقة وصديقة للبيئة، وغيرها من التطورات التكنولوجية في قطاع الطاقة النووية، وأحدث مستجدات البحث والتطوير في العلوم والتقنيات النووية.

قال فيرديناند فارجا، العضو المنتدب وشريك أول في مجموعة بوسطن الاستشارية، شريك الرؤى الاستراتيجية للمؤتمر العالمي للمرافق: “نفخر بكوننا شريك الرؤى الاستراتيجية لمؤتمر المرافق العالمي، حيث يشهد قطاع الطاقة والعالم تقدماً ملحوظاً فيما يتعلق بالجهود الرامية إلى تحقيق الحياد المناخي، وستلعب النقاشات التي سيشهدها المؤتمر دوراً محورياً في إيجاد مسار محدد لقطاعات الطاقة والمرافق والمياه خصوصاً مع انعقاد الفعالية بالفترة التي تسبق استضافة مؤتمر أطراف اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية لتغير المناخ كوب 27 وكوب 28 اللذان سيقامان في المنطقة. نتطلع للمشاركة في المؤتمر الذي يجمع قادة القطاع لبحث ومناقشة الموضوعات التي تركز على إيجاد حلول جماعية للتحديات التي يواجهها القطاع حالياً على مستوى العالم.

ومن جانبه، قال السيد خالد عبد الله المرزوقي، الرئيس التنفيذي لشركة تبريد والشريك في المؤتمر العالمي للمرافق: “إننا نفخر بكوننا شريكاً في هذه الفعالية العالمية ذات الأثر. حيث تعد تبريد شركة رائدة في مجال تبريد المناطق على المستوى الإقليمي، وتتمتع بخبرة استثنائية في قطاع الطاقة عالمياً. وأشار بأن تبريد سيكون لها دور أساسي ومحوري في تحقيق استراتيجية الحياد المناخي وسيشكل المؤتمر العالمي للمرافق منصة مثالية للتفاعل مع قادة القطاع وصناع القرار الذين تجمعهم مع تبريد الرؤى المشتركة للوصول إلى مستقبل مستدام”.

وعلّق د. عفيف سيف اليافعي، الرئيس التنفيذي لـ”ترانسكو”، رئيس اللجنة الفنية وعضو اللجنة التنفيذية للمؤتمر العالمي للمرافق قائلاً: “سعداء بمشاركتنا في المؤتمر العالمي للمرافق 2022، والذي تستضيفه مجموعة طاقة لتسليط الضوء على التطور والتحوّل المتسارع الذي يشهده قطاع الكهرباء والمياه. تلعب ترانسكو دوراً هاماً في تحقيق رؤية دولة الإمارات العربية المتحدة، وذلك من خلال تطوير البنية التحتية التي تتيح نقل الطاقة من خلال شبكاتنا لنقل الكهرباء والمياه. و يشهد هذا القطاع طفرة في المشاريع الجديدة، وتوجهاً متزايداً نحو دمج التقنيات الرقمية والذكية، واعتماد الطاقة المتجددة. نتطلّع لمشاركتنا في المعرض والمؤتمرات واللجان التي يستضيفها هذا الحدث، حيث ستتاح لنا الفرصة لإبراز خبراتنا العملية ومشاركة التجارب والأبحاث وأفضل الممارسات مع زملائنا المتخصصين في هذا المجال.”

ويقام المؤتمر والمعرض الذي تنظمه شركة دي إم جي للفعاليات بدعم من وزارة الطاقة والبنية التحتية في الدولة، ودائرة الطاقة في أبوظبي، ودائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي، ومؤسسة الإمارات للطاقة النووية. كما تتضمن قائمة شركاء الحدث كُلّاً من الشركة الوطنية للتبريد المركزي ” تبريد “، وفروست آند سوليفان، وشركة بيكر هيوز لخدمات الطاقة، ومجموعة بوسطن الاستشارية، وإندرس+هاوزر، وشنايدر إلكتريك.