المعهد العالي لإعادة التأهيل النفسي الحركي ISRP يعرض فوائد إعادة التأهيل النفسي الحركي في معرض الصحة العربي “آراب هيلث” 2023

يشارك المعهد العالي لإعادة التأهيل النفسي الحركي (ISRP)، الذي يعدّ مركز التدريب الفرنسي الأول للعلاج النفسي الحركي، في معرض الصحة العربي” آراب هيلث” 2023 المرتقب في دبي، من 30 يناير إلى 02 فبراير 2023. وسيتواجد المعهد في هذه الفترة في الجناح الفرنسي، في قاعة الشيخ راشد – المنصة RM14.

هذه هي المشاركة الثانية للمعهد العالي لإعادة التأهيل النفسي الحركي في الحدث الشامل الذي يمثّله معرض الصحة العربي. وسيعرض المعهد في هذه المناسبة برامج التدريب على العلاج النفسي الحركي أمام المهنيين الصحيين من أخصائيي العلاج الوظيفي وأخصائيي العلاج الطبيعي ومعالجي النطق والأطباء والممرضين والممرضات وعلماء النفس وسواهم.

ما هو العلاج النفسي الحركي؟

يشتمل العلاج النفسي الحركي على تقنيات إعادة التأهيل التي تركز على المصدر العصبي للاضطراب الجسدي أو السلوكي كأحد أعراض الخلل الوظيفي العصبي العام. ويستهدف هذا العلاج جمهورا من كافة الفئات العمرية، بدءاً بالأطفال الخدج والأطفال الذين يعانون من صعوبات في التعلم ومن اضطرابات طيف التوحد أو الشلل الدماغي. كما يشمل البالغين الذين يستفيدون من إعادة التأهيل بعد الصدمة وإعادة التأهيل بعد السكتة الدماغية، بالإضافة لعلاج الاضطرابات النفسية مثل الاكتئاب والاضطراب ثنائي القطب. وأخيرا، يساعد العلاج النفسي الحركي كبار السن على مستوى الاضطرابات التنكسية العصبية مثل مرض باركنسون أو مرض الزهايمر.

حكاية عائلية

طوّرت أخصائية العلاج الفيزيائي الفرنسية جيزيل سوبيران تقنيات العلاج النفسي الحركي في مستشفى “سانت آن” (باريس/ Sainte-Anne Hospital) في خمسينيات القرن الماضي. واستندت في أعمالها إلى الكتابات النظرية حول العلاقة بين العقل والجسم. ثم نشرت في العام 1959 أول تعريف للاضطراب النفسي الحركي، واقترحت ضمن إطار علاجي تقييمًا للتفاعلات النفسية الحركية وللعناصر الأولى للعلاج. وبعد تدريس تقنياتها في عدد من المستشفيات الفرنسية على مدى سنوات عدة، قررت أن تفتح مركزاً للتدريب: المعهد العالي لإعادة التأهيل النفسي الحركي (ISRP)، الذي يديره أحفادها حاليا.

تصدير الخبرة إلى العالم

بدأ تطور المعهد العالي لإعادة التأهيل النفسي الحركي على المستوى العالمي في السبعينيات، مع إنشاء المنظمة الدولية للعلاج النفسي الحركي والاسترخاء (OIPR). وفي وقت لاحق من العام 2013، طوّر المعهد أول برامجه التدريبية في شنغهاي. ويهدف ISRP لخلق شبكة تعاون دولي تتيح تدريب المهنيين الصحيين. من هذا المنطلق، وحرصاً على دعم تطوير عروض الرعاية الصحية في الإمارات العربية المتحدة، يشارك المعهد العالي لإعادة التأهيل النفسي الحركي مجددا في معرض الصحة العربي في نسخته لهذا العام. وتهدف هذه المشاركة على نطاق أشمل، للعمل مع الكيانات المحلية (السلطات العامة والمستشفيات والعيادات والجامعات ومراكز إعادة التأهيل) لتوفير التدريب المستمر في البلاد على المدى الطويل. وبالفعل، سيسهم جلب هذا التخصص إلى الإمارات العربية المتحدة بتحقيق تقدم كبير في سياق القضايا الخاصة بالصحة النفسية، وبمعالجة النقص على مستوى مراكز التدريب في البلاد. وتمثّل الإمارات العربية المتحدة نقطة انطلاق جيدة للغاية، حيث تتيح لـلمعهد العالي لإعادة التأهيل النفسي الحركي توفير خبراتها في جميع أرجاء منطقة الشرق الأوسط.