بوابة شموس نيوز

إلكترونية – يومية – مصرية


Warning: sprintf(): Too few arguments in /home/shomos/public_html/wp-content/themes/newsphere/lib/breadcrumb-trail/inc/breadcrumbs.php on line 254

فى المسأله الكرويه

1 min read

بفلم المهندس أحمد الباز

فى المسأله الكرويه زاد الكيل وفاض والبلد اللذى استطاع العبور من فخ الانقسامات والصدامات بين ابنائه سواء ارادوا ان يشعلوها حربا طائفية تارة ومواجهات تحت توجهات دينيه تارة اخرى او مع جماعات ترفع شعار آسفين ياريس لمن ترك البلاد خرابا ودمار او يعيث الارهاب الاسود بين ربوعها ..كل هذا استطاعت مصر بقيادتها عبوره فى الوقت اللذى لاتتوقف فيه عن البناء والتعمير…
ولكن مايزعجنى الآن هو مايحدث فى الوسط الرياضى واللذى يقودنا الى شبه انفجار وصدام بين الجماهير المتعصبه واللذى يؤجج تعصبها اعلام غبى غير مسؤل يتصدر المشهد فيه من لايعرفون شيئا عن دور الاعلام وتأثيره الخطير على الوطن والمواطن…ان اللذى يجلس ليخاطب الجماهير الآن إما جاهل أو غبى او متعصب واللذين يلتفوا حوله فى حلقات للرغى والتنظير واطالة الوقت حتى يزداد النصيب من السبوبه لايملك أكثرهم أدوات فنيه او علميه او اعلاميه حتى يستمروا بالساعات الطوال مفروضين علينا بكل تفاهاتهم وسطحيتهم..
من يقول بان اللذى قال بالامس ما يغيره اليوم..ومن يقول بأن اللذى هاجمك من قبل يتغزل فيك اليوم..ومن يقول بان اللذى يدعوك للقيم والاخلاق هو من تم ادانته بعمليات نصب او سرقه او سقطات وحوارات جنسيه فاضحه..ومن يقول بان اللذى يجب عليه نشر الروح الرياضيه والاخلاق بين الجماهير هو من يسكب الزيت على نيران التعصب..حتى المسؤلين الكبار لاحرج عندهم من تطويع القوانين والقرارات لصالح من ينتمون اليهم من الانديه………لقد فاض الكيل والدولة تغمض عينها رغم خطورة مايحدث…
وإذا كان للدولة موقف ممن تطاول على الدنيا كلها وهى فى موقف كان الجميع يتعجب له حتى طالت الاساءة احد الرموز كان الحساب عسيرا….نريد ذلك مع رئيس اتحاد يكيل بمكيالين..نريد ذلك لاعلاميين كثر كشوبير ومدحت شلبى والغندور وسيف زاهر وكلهم يضرمون نار التعصب بين الجماهير..نريد ذلك لسيد عبد الحفيظ اللذى كلما ادرك ان الامور قد تكون هادئه أشعلها بتصريحاته الخبيثه المتعمده لاهداف فى نفسه..نريد ذلك مع بعض اللاعبين اللذين هم دائما مصدر المشاكل والخروج عن الروح الرياضيه مهما كانت موهبتهم مثل شيكابالا وكهربا…..ونريد أيضا ان تختفى هذه الشعارات المثيره والمستفزه..فلا الاهلى فوق الجميع..ولاالزمالك نادى الوطنيه والكرامه…اللذى فوق الجميع المصرى اللذى يبنى ويعمر ويضحى ويقتطع من لحمه الحى ليساند بلده وصاحب الوطنيه والكرامه اللذى يقف ليدافع عن مصر ويحرس امنها ويعمر ويبنى على ارضها..ويكفينا عبثا اننا نرى الان تكريم الشهداء فى مباريات الكرة لمن سقطوا فى احد المباريات ببورسعيد وأخرون سقطوا فى مبارة اخرى باستاد الدفاع الجوى كلاهما كان ذاهبا لمشاهدة فريقه سواء الاهلى او الزمالك..والعجيب وبقصد وتعمد اختزلنا صورة الشهداء فى هذا المشهد اللذى نراه فى الملاعب وكأنه مخطط له ومقصود وتحية الشهداء هى لمن ذهب ليدافع عنك ويضحى كى تعيش فى امان هى لمن سالت دمائه على ارض هذا الوطن ليحميك..هؤلاء هم الشهداء اللذين يجب ان يكونوا محل التقدير والاعتزاز
وماهذا الانبطاح امام فئة ضالة من الجماهير مجنده لاحداث التوتر والارباك فى ملاعبنا لاهداف سياسيه اين الدوله من ذلك وهل بلد استطاع ان يقضى على ارهاب اسود ومخططات دوليه وعصابات وخلايا ارهابيه غير قادرة غلى اجتزاز مثل هذه الشرازم الخارجه عن الانضباط بملاعبنا ..يجب ان تعود الجماهير الى المدرجات وهى مطمئنه وآمنه واذا لمتفعل الدوله ذلك فهى تشهد على نفسها بالضعف والتخازل…
فى نهاية القول اود ان اؤكد لكل من يشارك فى هذا المولد العبثى اللذى يسمونه رياضه اخبرونى اين انتم من البطولات الدوليه..ولاعبى كرة القدم اللذين يتقاضون الملايين عل انتم مقتنعون فعلا بانكم نجوم. واذا كنتم كذلك فماذا نقول عن لاعبى اوروبا اللذى لسوء حظكم اصبحنا نراهم فى كل يوم..فى الحقيقه انتم ولاشيئ. انتم تلعبون شيئا غير كرة القدم…انتم تلعبون الحكشه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *