بوابة شموس نيوز

إلكترونية – يومية – مصرية


Warning: sprintf(): Too few arguments in /home/shomos/public_html/wp-content/themes/newsphere/lib/breadcrumb-trail/inc/breadcrumbs.php on line 254

(قال لي)

1 min read

الشاعرة شيرين شيحه

قد قال لى:
قلبى لديكِ فأكرمى
مثوى الأسير ِوأسكنيه بمقلتيكْ
لهَفِى عليك
أيكونُ حتفُ “الأكرَمَيْنِ “على يديك!
وهما اللذان تباريا
فى قطف قافية الكلامِ
وسبْىِ قافلة النهار لناظريك
عقلٌ تفَلْسَفَ فى عيونِكِ قد هوى
من برجهِ العاجىِّ مصلوباً لديك
قلبى الذى
قد عافَنِى
وأطاعَ أمْرَكِ” حرِّقَاهُ “
فما سلِمتُ من الحريق كما الخليلِ
وكالصَّريم طلولُ قلبىَ بعد أيْك
إنِّى على أرضى ” سَدومٌ” قُلِّبَتْ
حالى على عَقِبِى بفعلٍ من مَلَك
أما الحنين ُفقال لى :
وأنا الموَكَّلُ بالعذاب لأقتلك
من ذا بوصلٍ قد عطاكَ عهودَها أو أمَّلك ؟!
أوَمن يُنشَّأ فى الجمال بفاعلٍ
فعْل الطغاةِ وإنَّنى
إذ أنتوى فيكِ الدعاء
دعوتُ لك!
لغةُ الكلام تخونُنى
وتردُ لى عنكِ الدعاءَ تقول قلْ :
يا ظالمى ماأجْمَلك !!
كل الدِّيارِ تفَتَّقَتْ
عن عاتبٍ
أو عازلٍ
أو سائلٍ من أين لك ؟
أو قائل ٍ:
جُنَّ الحكيمُ
وقائلٍ : صَبَأَ النبى
وقائلٍ هذى وتلك
هيا اقرئى
أمَّ الكتابِ على الشهيد وكفِّنِيهِ على يديك
حتى إذا
بُعِثَتْ قلوبُ العاشقين من القبور
وجَدْتِهِ
قد قام قلباً عاشقاً فى راحتَيْك
كُفْرِى بكل جميلةٍ إلاكِ توحيدٌ لديْك
الآن أعلنُ ردَّتِى
عن كل فاتنةٍ سواكِ وأنَّنى
آمنتُ بك
وأجَبْتُهُ:
أنا ما اعتَدَيْتْ‏
قلبٌ بقلبْ
هذى بتلكَ وإنَّما
رُمتُ القَصاصَ وما بَغَيْت
وتَمَنُّعِى
هو الاحتمال إلى الحياءِ
أو الدلالِ
أو الجمالِ وكلُّهم
للنُّونِ نَعْت
إطْرَاقَتِى أهدابُها
قد أَسدلتْ
بابَ الرجوعِ تحاصرُك
من ألفِ هيْت
قلبُ الحرائرسيدى
إن شاءَ شئنَ
وإننى
إن شئتَ.. شئتْ
لغةالكلامِ بضَاعَتى
أما البلاغة قولُها
فى كل صمتْ
لغةالكلام مؤنثٌ
لغةالحياةمؤنثٌ إعجازُها
والبعضُ أنتْ
كُشِفَ الحجابُ عن المواجع دُلَّنِى
هل بالبشارة ألتَقِى
أ م ماالتقَيتْ؟
أناماخُلِقْتُ بعالَمك
ريحَ السَموم وإنَّما
سكنٌ وبيت
أنا والذى خلق النفوس لتلتقِي
لكَ قد خُلقت.
‎#شيرين_شيحه
من ديوان (قال لي) ٢٠١٩