بوابة شموس نيوز

إلكترونية – يومية – مصرية


Warning: sprintf(): Too few arguments in /home/shomos/public_html/wp-content/themes/newsphere/lib/breadcrumb-trail/inc/breadcrumbs.php on line 254

كاليسون آر تي كيه إل تساهم في توفير تجربة علاج محسّنة للمرضى في مصر

1 min read

الشركة الرائدة تدعم أهداف مستشفى سرطان الأطفال في القاهرة ليكون واحداً من أبرز المستشفيات التعليمية التي تقدم علاجات السرطان الشاملة في العالم

دبي، الإمارات العربية المتحدة – 16 أغسطس 2022: كشفت كاليسون آر تي كيه إل، شركة الاستشارات العالمية المتخصصة في مجالات الهندسة المعمارية والتخطيط والتصميم، عن أفكارٍ مبتكرة في مجال التصميم المعماري لتعزيز تجربة المرضى في مصر.

وتعمل الشركة حالياً على دعم أهداف مستشفى سرطان الأطفال في القاهرة ليصبح واحداً من أبرز المستشفيات التعليمية التي تقدم علاجات السرطان الشاملة في المنطقة والعالم. ويسعى المستشفى من خلال هذا المشروع إلى رفع عدد الأسرّة إلى ثلاثة أضعاف بواقع حوالي 600 سرير للمرضى الداخليين، إضافة إلى توسيع خدماته الطبية في هذا المجال. ويقدم مركز العيادات الخارجية الجديد جميع خدمات العيادات الخارجية في مبنى منفصل ومجاور للمستشفى يمتد على مساحة 67 ألف متر مربع. ومن المتوقع أن يشهد المبنى المصمم ليحتضن مركز العلاج بالبروتون في المستقبل، زيارة 300 ألف مريض سنوياً.

وتعليقاً على هذا الموضوع، قال أحمد غُبارة، شريك أول لدى شركة كاليسون آر تي كيه إل: “يتميز مركز سرطان الأطفال في القاهرة بتصميمه المرن، مما يسمح له بمواكبة النمو والتغيرات في أساليب العلاج السريري مع مرور الوقت. ويضم المبنى ثلاثة طوابق مخصصة لطب الأورام بسعة 300 مقعد حقن، بينما تم تخصيص ثلاثة طوابق إضافية لوحدات الفحص السريري”.

وتشمل الخدمات السريرية الأخرى مركز التصوير بالأشعة والعلاج الطبيعي والمختبر والصيدلية ومركز علاج الأورام بالإشعاع، الذي يحتوي على ثلاثة أجهزة معجّل خطي (أحدها مزود بتقنية التصوير المقطعي)، بالإضافة إلى العلاج الإشعاعي بتقنية سايبر نايف. وتتميز صالات الموظفين بارتفاع مزدوج، وتربط بين طوابق الفحص السريري، مما يعزز التواصل والتعاون بين الإدارات.

أجواء العافية ومرافق للترفيه

وأضاف غُبارة: “يقدم المركز أحدث خدمات العلاج السريري، ويركز على توفير نموذج شامل لإدارة الاحتياجات العاطفية للمريض وأفراد أسرته، حيث يتميز بأجواء ودية تقدم تجارب الاستكشاف والمغامرة من خلال المساحات المخصصة للعب التفاعلي والمنتشرة في جميع أنحاء المبنى، والتي تشمل مساحات للتعليم واللعب والترفيه.

ويشغل مركز موارد الأسرة عدة طوابق في وسط الردهة الرئيسية التي تطلّ على الطوابق الثلاث الأولى من المبنى. ويمتد درج ضخم، يمكن أن يتحول إلى مدرّج، داخل المركز مما يسمح بتحويل الردهة إلى مساحة تفاعلية تشجع المرضى وعائلاتهم على المشاركة في الأنشطة التعليمية والتثقيفية المقدمة، واختبار التجارب المميزة في مرافق المبنى التي تشمل المسرح والمكتبة ومركز الأنشطة المتميز والمخصص للأطفال الرضّع والصغار واليافعين. كما يحيط المبنى حديقة مطلّة على جميع مناطق الانتظار، ويمكن الدخول إليها من الردهة الرئيسية مباشرة.

واختتم غُبارة: “يشير المعهد العالمي للصحة إلى أهمية المباني والبنية التحتية في عملية العلاج، ما يتطلب مشاركة القطاعات ومجالات العمل غير الطبية، بما في ذلك قطاعنا، في إنشاء مرافق تمنح الأولوية للتجربة البشرية والشفاء. وانطلاقاً من إدراكنا لأهمية البيئة المبنية في السلوكيات الصحية، تحرص شركة كاليسون آر تي كيه إل على تطوير مفهوم مدروس وشامل يوفر فوائد صحية وتجربة رعاية كاملة، بعيداً عن الأفكار والتدابير التقليدية.