مجلة فوربس ومؤسسة عائلة أفيرام تعلنان عن عودة مسابقة جوائز أفيرام- التكنولوجيا من أجل الإنسانية لعام 2023 بجائزة قدرها 500 ألف دولار أمريكي

تل أبيب، إسرائيل ومراكش، المغرب – (بزنيس واير/”ايتوس واير”): أعلنت مجلة “فوربس”، بالتعاون مع مؤسسة عائلة أفيرام عن النسخة السنوية الثانية من “جوائز أفيرام- التكنولوجيا من أجل الإنسانية” التي ستُقام في المغرب في عام 2023. توفر هذه المسابقة نقطة انطلاق لرواد الأعمال المستقبليين لتطبيق أفكارهم على أرض الواقع. وللقيام بذلك، تمنح مؤسسة عائلة أفيرام الفائز بالمركز الأول في المسابقة جائزة وقدرها 500 ألف دولار أمريكي وتوجيهاً من الخبراء وعرضاً لأعماله في مجلة “فوربس”، كما تقدم مبلغاً قدره 500 ألف دولار أمريكي للفائز بالمركز الثاني و50 ألف دولار أمريكي للفائز بالمركز الثالث. سيتم الإعلان عن أسماء الفائزين خلال حفل يُقام في مايو 2023 في المغرب.

هذا وتجسد “جوائز أفيرام- التكنولوجيا من أجل الإنسانية”، التي تم إطلاقها للمرة الأولى في عام 2021، مهمة مؤسسة عائلة أفيرام والمتمثلة في الجمع بين أحدث الابتكارات والتكنولوجيا والمسؤولية الاجتماعية والعمل الإيجابي لإحداث أثر في حياة الملايين نحو الأفضل. استقطبت المسابقة خلال العام الأول أكثر من 600 طلباً من مجالات متنوعة تشمل التعليم والصحة والبيئة والنقل والصرف الصحي والمجتمع.

ويقوم أعضاء لجنة التحكيم لمسابقة عام 2023 التي تفتح أبوابها للمشاركة اليوم، بالبحث عن رواد الاعمال الواعدين في جميع أنحاء منطقة شمال أفريقيا والشرق الأوسط والذين يلتزمون برد الجميل للإنسانية من خلال التكنولوجيا والأعمال والابتكار.

من أجل التأهل لـ “جوائز أفيرام- التكنولوجيا من أجل الإنسانية” لعام 2023، ينبغي أن يكون المشاركون رواد أعمال أو قادة فرق في شركات ناشئة- في مرحلة ما قبل التأسيس وفي المرحلة التأسيسية على الأقل- يعملون على تطوير مفهوم راسخ يؤثر بشكل إيجابي على الإنسانية، ويعيشون في الجزائر أو البحرين أو مصر أو إسرائيل أو الأردن أو المغرب أو المملكة العربية السعودية أو الإمارات العربية المتحدة. لتقديم الطلب، يرجى النقر هنا.

وبعد عملية تحكيم مكثفة، سيتلقى خلالها المتأهلون للمرحلة نصف النهائية التدريب من قبل الموجهين تحددهم مجلة “فوربس”، وسيتم تقليص مجموعة مقدمي الطلبات إلى خمسة مرشحين للمرحلة النهائية وسيتم دعوتهم لعرض مباشر على خشبة المسرح أمام لجنة تحكيم تضم قادة أعمال ذائعي الصيت عالمياً في المغرب في مايو 2023. وتضمنت مجموعة المرشحين النهائيّين السابقين خلية نحل روبوتية مدعومة بالذكاء الاصطناعي، ونظاماً لمعالجة مياه الصرف الصحي يقلل الأمراض المنقولة عن طريق المياه ويحول النفايات إلى منتجات حيوية، والبوليمرات قابلة للتحلّل، وثلاجة تعمل بالطاقة الشمسية تمدد فترة صلاحية المحاصيل.

ويوضح راندال لاين، الرئيس التنفيذي لشؤون المحتوى ومحرر مجلة “فوربس”، أن الهدف من وراء هذه المسابقة هو الربط بين الأعمال والتكنولوجيا للمساعدة على إنشاء حقبة جديدة من الرفاه لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وبقية العالم. وقال في هذا الصدد: “وفي ظل النهضة التي تشهدها منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا في مجال ريادة الأعمال، تلتزم مجلة ’فوربس‘ ومؤسسة عائلة أفيرام برعاية المواهب والاستثمار في الابتكار التكنولوجي والكشف عن الجيل القادم من الشركات الناشئة في منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا. وندرك الآن أكثر من أي وقت مضى مدى أهمية رعاية المواهب والابتكار في الابتكار التكنولوجي لحل أكبر التحديات الاجتماعيى والبيئية التي نواجهها جميعاً”.

ومن جهته، قال زيف أفيرام، مؤسس ورئيس مؤسسة عائلة أفيرام في معرض تعليقه على الأمر: “منذ اللحظة التي شاركت فيها بنشاط تضمن استخدام التكنولوجيا وفعل الخير، أدركت أنه لا عودة إلى الوراء. وأصبحت هذه مهمتنا كمؤسسة، ولا نخفي سعادتنا وحماسنا للشروع فب عام آخر من مسابقة جوائز أفيرام. أنا أشجع الشركات الناشئة التي تستخدم التكنولوجيا لإحداث تغيير إيجابي في الإنسانية للمشاركة في هذا التغيير. وإننا نتطلع قدماً إلى التعرف على رواد الأعمال الشباب من جميع أنحاء الشرق الأوسط والذين سيقودون الجهود الاجتماعية التكنولوجية”.

سيتم إغلاق باب المشاركة في “جوائز أفيرام- التكنولوجيا من أجل الإنسانية” في منتصف ليل 30 يناير 2023. للمزيد من المعلومات حول جوائز “أفيرام” وكيفية الاشتراك، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني عبر النقر هنا.