بوابة شموس نيوز

إلكترونية – يومية – مصرية


Warning: sprintf(): Too few arguments in /home/shomos/public_html/wp-content/themes/newsphere/lib/breadcrumb-trail/inc/breadcrumbs.php on line 254

مكتب التحقيقات الفيدرالي ينشر صور شخصين يشتبه في تورطهما في اعتداءات بوسطن

1 min read

نشر مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي صورا وتسجيلات فيديو لشخصين يعتقد أنهما متورطان في اعتداءات بوسطن ووضع صورهما على الموقع الالكتروني للشرطة الاتحادية. وفي بوسطن أيضا فتح مسلح النار على شرطي في جامعة مساتشوسيتس للتكنولوجيا فأرداه قتيلا.

نشر مكتب التحقيقات الفدرالي “اف بي آي” الخميس صورا وتسجيلات فيديو لاثنين من المشتبه بتورطهم في التفجيرين اللذين استهدفا الاثنين ماراثون بوسطن، طالبا من الجمهور مساعدته في التعرف عليهما ومحذرا من انهما يعتبران “مسلحين وخطيرين”.

وقال المسؤول في الاف بي اي ريك ريلورييه المكلف الاشراف على التحقيق في هذا الاعتداء خلال مؤتمر صحافي ان الرجلين “مسلحان وخطران”، مشيرا الى ان الصور نشرت على الموقع الالكتروني للشرطة الاتحادية.

واضاف “اليوم نوجه نداء الى الجمهور للتعرف على هذين المشبوهين. بعد تحليل معمق جدا للصور وتسجيلات الفيديو ومؤشرات اخرى، ننشر صورهما”.

واضاف ان مكتب التحقيقات الفدرالي اطلق على الرجلين اسم “المشتبه به الرقم واحد” و”المشتبه به الرقم اثنان”، والاول كان يعتمر قبعة رياضية داكنة اللون والثاني قبعة رياضية بيضاء، ويبدو بحسب الصور والتسجيلات “انهما يتعاونان سويا”.

وتابع المسؤول في الشرطة الاتحادية انه بحسب الصور والتسجيلات الملتقطة من كاميرات مراقبة فان الرجلين “يبدو انهما يسيران سويا نحو خط الوصول” في سباق الماراثون، وهي المنطقة التي وضعت فيها القنبلتان اللتان انفجرتا بفارق 12 ثانية فقط.

واوضح المسؤول الامني ان الصور على درجة لا بأس بها من الوضوح، واعدا بان تعمل الاجهزة المختصة على تحسين نوعية هذه الصور ونقاوتها من اجل تسهيل عملية التعرف على المشتبة بهما.

واضاف انه بحسب الصور فان المشتبه به الرقم اثنين “يظهر وهو يضع ارضا ما نعتقد انه احدى القنبلتين”، مشيرا الى ان هذا الامر حدث “قبل دقائق” من الانفجار.

اطلق مسلح النار على ضابط شرطة فارداه قتيلا مساء الخميس في جامعة مساتشوسيتس للتكنولوجيا في بوسطن (شمال شرق الولايات المتحدة) كما اعلنت محطات التلفزة المحلية.

وقالت الجامعة العريقة على موقعها الالكتروني ان الوضع “بالغ الخطورة”، وطلبت من الطلاب عدم الخروج من المؤسسة موضحة ان احد مباني الحرم الجامعي مطوق من قوات الشرطة.

وتقع الجامعة في ضاحية بوسطن حيث وقع اعتداء مزدوج الاثنين اسفر عن مقتل ثلاثة اشخاص واصابة نحو 180 اخرين بجروح الاثنين على خط نهاية الماراثون.

ولم يؤكد اي رابط بين الاعتداءين في الوقت الحاضر.

وبحسب بيان الجامعة فقد سمع اول دوي اطلاق نار في الساعة 22,48 بالتوقيت المحلي (2,48 ت غ الجمعة).

واضافت “تم تطويق القطاع. رجاء ابقوا خارج القطاع حتى صدور مزيد من المعلومات”.

وقد وصل عدد كبير من عناصر الشرطة الى المكان وحلقت مروحيات فوق المنطقة على ما ذكرت وسائل الاعلام.

المصدر: فرانس 24.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.