ندوة “المشروعات القومية وبناء الجمهورية الجديدة” بإعلام السويس

كتب / أشرف الجمال
التنمية المستدامة والمنظومة الرقمية هدف ورؤية تدعمه الدولة المصرية الجديدة والحديثة والرقمية لموكبة التطور والتقدم العلمى والإلكترونى والتكنولوجى والوصول إلى مصاف الدول المتقدمة والمتطورة والعظمى، وفى إطار محور التنمية المستدامة رؤية مصر 2030 للهيئة العامة للاستعلامات نظم مركز النيل للإعلام بالسويس برئاسة الأستاذة ماجدة عشماوى بالتعاون والتنسيق مع إدارة التدريب والبعثات بالمدارس برئاسة الدكتورة نهى الجنايينى ومعهد نظم المعلومات الإدارية برئاسة الدكتور محمد هلال تم اليوم الأحد الموافق 20 نوفمبر 2022 تنفيذ ندوة حول المشروعات القومية وبناء الجمهورية الجديدة حاضر فيها الدكتور احمد نصر دكتور الاقتصاد بكلية التجارة بجامعة القاهرة بحضور طلبة وطالبات مدرسة التمريض ومعهد نظم المعلومات الإدارية
— وتحدث دكتور احمد حول متابعة الرئيس عبد الفتاح السيسى الموقف التنفيذى للمشروعات القومية عن كثب حيث وجه سيادته مؤخرا ترسيخ الإعتماد على مسارات وآليات العمل الجديدة التى تتم اتباعها فى إنجاز المشروعات القومية خلال السنوات الماضية خارج النطاق التنفيذى البيروقراطى فى التخطيط والتنفيذ مما أدى إلى سرعة لتحقيق الإنجاز الفعلى على أرض الواقع وتحقيق نتائج تنموية تمهد الطريق أمام مستقبل أفضل
— كما أشار دكتور نصر الى بعض المشروعات القومية ومنها مشروعات وزارة الإسكان حيث وجة الرئيس بمواصلة العمل فى مختلف مشروعات وزارة الإسكان على مستوى الجمهورية والانتهاء منها وفق الجداول الزمنية المحددة، وايضا مشروعات الكبارى ومتابعة مستجدات وتطوير منظومة وسيلة الطرق والمحاور والكبارى على مستوى الجمهورية ولاسيما تطوير الطريق الساحلى بقطاعاتة المختلفة، وايضا تطوير طريق صلاح سالم وتطوير هضبة المقطم حيث وجه الرئيس بمواصلة الجهود القائمة لرفع كفاءة الطرق الداخلية، والمشروعات الجارية لتطوير منطقة القاهرة التاريخية والتطوير الشامل للقاهرة والذى يهدف لاستعادة الوجه الحضارى للمنطقة وتحويلها إلى مقصد سياحى متطور يتسم بطابع معمارى عريق متكامل الخدمات
— وأكد دكتور نصر الى المشروعات الجارية لتطوير مختلف الاحياء والمناطق بالقاهرة وتطوير 6 اكتوبر وتنمية جزيرة الوراق ومن أهم المشروعات القومية مشروعات الرقمنه والتحول الرقمى ومشروعات تنمية الصعيد وزراعة واستصلاح الأراضى فى شمال ووسط سيناء وذلك بالتعاون مع اكبر الشركات العالمية المتخصصة ذات الخبرة العريقة والعاملة فى مصر، واخيرا مشروع العاصمة الإدارية الذى يعد من أهم وأكبر المشروعات القومية والتى يهدف إلى تخفيف العبء عن مدينه القاهرة تلك المدينة العريقة التى تعانى من التكدس مما له من آثار سلبية على الخدمات والبنية الأساسية
— قام بتسيق الندوة من مدرسة التمريض الأستاذة مريم رزق والأستاذة إكرام هندى ومن معهد نظم المعلومات الأستاذة نرمين السيد والاستاذ محمد عبد الرحمن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *